منتديات السادة الهوارة

د/مصطفى أبو الطيب الهوارى

<<span style="font-size: 18px;">div align="justify"><<span style="font-size: >الحمد لله رب العالمين تم حصولى على درجة الدكتوراة فى الدعوة والثقافة الاسلامية (عن القبائل العربية المصرية) من أكاديمية مشكاة للدرسات العربية والإسلامية انظروا قاموس القبائل العربية المصرية للدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/ و تم بحمد الله تعالى انشاء الجمعية الخيرية لأبناء الهوارة وقامت الجمعية على التواصل والمحبة بين أبناء العمومة والترابط ومساعدة كل من يحتاج مساعدة وعون كل من يحتاج أولادعمومته وهو تحالف لم يقم مذ مئات السنين ومقر الجمعية الرئيسى الدخيلة محافظة الأسكندرية وللجمعية الحق فى أنشاء كثير الفروع على مستوى جمهورية مصر العربية وللتواصل مع أدارة الجمعية جروب اتحاد جمعيات أبناء هوارة الخيرية على الفيس بوك أو التواصل مع د/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/رئيس مجلس أدارة جمعية أبناء الهوارة الخيرية01224369577 /01002920977/01119825377
>>
<br />بشرى سارة لكل محبى البحث فى الأنساب العربية فى مصر سيتم إصدار الجزء الأول للقاموس قريبا إن شاء الله إعداد وتجميع الدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
>>

۩ بولاق و جيش بونابرتة ۩

شاطر
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

۩ بولاق و جيش بونابرتة ۩

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في السبت مارس 02, 2013 5:26 am

۩ بولاق و جيش بونابرتة ۩

من يقرأ التاريخ المصري الحديث لا يمكن أن ينسي أنصع صفحاته ، وهى حي بولاق العريق الذي قدم لمصر أجمل ملاحم ذلك العصر ....
شبت ثورة القاهرة الثانية يوم 20 مارس 1800 م، خرج فيها أهل بولاق حاملين العصي ضد الفرنسيين الذين يحملون أفضل أسلحة العصر آنذاك وفي ذلك الوقت عاد كليبر إلى القاهرة يوم 27 مارس، بعد أن هزم القوات العثمانية في عين شمس والمطرية، فوجد نار الثورة تضطرم في أحياءها وشاهد في بولاق ومصر القديمة حصونا أقامها الثوار للدفاع ووجد جميع الوكائل والمخازن التي على النيل قد تحولت إلى شبه قلاع احتلها الثوار فقرر الإنتقام من بولاق كلها فأمر جنوده بالهجوم على مواقع الثوار وهاجم الفرنسيون المدينة هجوما عاما من جهة الناصرية وباب الللوق والمدابغ والفجالة كوم أبي الريش وباب الشعرية وإنقضت عدة أيام استمر فيها القتال والنهب في عمليات عسكرية، إشترك فيها معظم جنرالات الحملة الفرنسية. أما ما حدث لبولاق فكان هو الأكثر إيلاما، إذ لم يكتف الفرنسيون بما حل ببولاق من خراب وتدمير، بل فرضوا على أهلها غرامات جسيمة بلغت 200 ألف ريال ....
لكن الجنرال كليبر نفسه دفع ثمن الخراب الذي حل ببلدة بولاق التي قادت ثورة القاهرة الثانية ولم يمض شهران إلا ولقي كليبر مصرعه يوم 14 يونيو 1800 م على يدي سليمان الحلبي في حديقة قصره بالأزبكية....


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 8:04 am