منتديات السادة الهوارة

د/مصطفى أبو الطيب الهوارى

<<span style="font-size: 18px;">div align="justify"><<span style="font-size: >الحمد لله رب العالمين تم حصولى على درجة الدكتوراة فى الدعوة والثقافة الاسلامية (عن القبائل العربية المصرية) من أكاديمية مشكاة للدرسات العربية والإسلامية انظروا قاموس القبائل العربية المصرية للدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/ و تم بحمد الله تعالى انشاء الجمعية الخيرية لأبناء الهوارة وقامت الجمعية على التواصل والمحبة بين أبناء العمومة والترابط ومساعدة كل من يحتاج مساعدة وعون كل من يحتاج أولادعمومته وهو تحالف لم يقم مذ مئات السنين ومقر الجمعية الرئيسى الدخيلة محافظة الأسكندرية وللجمعية الحق فى أنشاء كثير الفروع على مستوى جمهورية مصر العربية وللتواصل مع أدارة الجمعية جروب اتحاد جمعيات أبناء هوارة الخيرية على الفيس بوك أو التواصل مع د/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/رئيس مجلس أدارة جمعية أبناء الهوارة الخيرية01224369577 /01002920977/01119825377
>>
<br />بشرى سارة لكل محبى البحث فى الأنساب العربية فى مصر سيتم إصدار الجزء الأول للقاموس قريبا إن شاء الله إعداد وتجميع الدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
>>

قصص هادفة ----------

شاطر
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:19 am

قال شجاع الدين الشرزي (أمير القاهرة في وقته): بينما أنا عند رجل بالصعيد..وهو شيخ كبير شديد السمرة.. إذ حضر أولاد له بيض حسان..فسألناه عنهم فقال: هؤلاء أمهم إفرنجية..ولي معها قصة فسألناه عنها.. فقال: ذهبت إلى الشام وأنا شاب أثناء احتلال الصليبيين له.. واستأجرت دكاناً أبيع فيه الكتان.. فبينما أنا في دكاني إذ أتتني امرأة إفرنجية زوجة أحد قادة الصليبيين.. فرأيت من جمالها ما سحرني.. فبعتها وسامحتها في السعر.. ثم انصرفت.. وعادت بعد أيام فبعتها وسامحتها.. فأخذت تتردد علي.. وأنا أتبسط معها.. فعلمت أني عشقتها.. فلما بلغ الأمر من مبلغه.. قلت للعجوز التي معها: قد تعلقت نفسي بهذه المرأة فكيف السبيل إليها؟.. فقالت: هذه زوجة فلان القائد.. ولو علم بنا.. قتلنا نحن الثلاثة.. فمازلت بها.. حتى طلبت مني خمسين ديناراً.. وتجئ بها إلي في بيتي.. فاجتهدت حتى جمعت خمسين ديناراً.. وأعطيتها إياها..
الليلة الأولى..؟؟!
وانتظرتها تلك الليلة في الدار..فلما جاءت إلي أكلنا وشربنا.. فلما مضى بعض الليل.. قلت في نفسي: أما تستحي من الله!! وأنت غريب.. وبين يدي الله.. وتعصي الله مع نصرانية!!.. فرفعت بصري إلى السماء وقلت: اللهم إني أشهدك أني عففت عن هذه النصرانية.. حياءً منك وخوفاً من عقابك.. ثم تنحيت عن موضعها إلى فراش آخر.. فلما رأت ذلك قامت وهي غضبى ومضت.. وفي الصباح.. مضيت إلى دكاني.. فلما كان الضحى.. مرت علي المرأة وهي غضبى.. ووالله لكأن وجهها القمر..فلما رأيتها.. قلت في نفسي: ومن أنت حتى تعف عن هذا الجمال؟.. أأنت أبو بكر.. أو عمر.. أم أنت الجنيد العابد.. أو الحسن الزاهد.. وبقيت أتحسر عليها.. فلما جاوزتني.. لحقت بالعجوز.. وقلت لها: ارجعي بها.. الليلة.. فقالت: وحق المسيح.. ما تأتيك إلا بمائة دينار.. قلت: نعم. فاجتهدت حتى جمعتها.. وأعطيتها إياها..
الليلة الثانية..؟؟!
فلما كان الليل.. وانتظرتها في الدار.. جاءت.. فكأنها القمر أقبل علي.. فلما جلست.... حضرني الخوف من الله.. وكيف أعصيه مع نصرانية كافرة.. فتركتها خوفاً من الله.. وفي الصباح.. مضيت إلى دكاني.. وقلبي مشغول بها.. فلما كان الضحى.. مرت علي المرأة وهي غضبى.. فلما رأيتها.. لمت نفسي على تركها.. وبقيت أتحسر عليها.. فسألت العجوز.. فقالت: ما تفرح بها.. إلا بخمسمائة دينار.. أو تموت كمداً.. قلت: نعم.. وعزمت على بيع دكاني.. وبضاعتي.. وأعطيها الخمسمائة دينار.. فبينما أنا كذلك.. إذ منادي النصارى ينادي في السوق.. يقول: يا معاشر المسلمين إن الهدنة التي بيننا وبينكم.. قد انقضت.. وقد أمهلنا من هنا من التجار المسلمين أسبوعاً.. فجمعت ما بقي من متاعي وخرجت من الشام وفي قلبي الحسرة ما فيه.. ثم أخذت أتاجر ببيع الجواري.. عسى أن يذهب ما بقلبي من حب تلك ما فيه.. فمضى لي على ذلك ثلاث سنين.. ثم جرت وقعة حطين.. واستعاد المسلمون بلاد الساحل.. وطُلب مني جارية للملك الناصر.. وكان عندي جارية حسناء.. فاشتروها مني بمائة دينار.. فسلموني تسعين ديناراً.. وبقيت لي عشرة دنانير.. فقال الملك: امضوا به إلى البيت الذي فيه المسبيات من نساء الإفرنج.. فليختر منهن واحدة بالعشرة دنانير التي بقيت له..
الجائزة..
فلما فتحوا لي الدار.. رأيت صاحبتي الإفرنجية.. فأخذتها.. فلما مضيت إلى بيتي. قلت لها: تعرفيني؟!.. قالت:لا.. قلت: أنا صاحبك التاجر.. الذي أخذت مني مائة وخمسين ديناراً.. وقلت لي: لا تفرح بي إلا بخمسمائة دينار.. ها أنا أخذتك ملكاً بعشر دنانير.. فقالت: أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله.. فأسلمت وحسن إسلامها.. فتزوجتها.. فلم تلبث أن أرسلت أمها إليها بصندوق.. فلما فتحناه.. فإذا فيه الصرتان التي أعطيتها.. في الأولى الخمسون ديناراً.. وفي الأخرى المائة دينار.. ولبسها الذي كنت أراها فيه.. وهي أم هؤلاء الأولاد.. وهي التي طبخت لكم العشاء.. نعم.. ومن ترك شيئاً لله.. أبدله الله خيراً منه..

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..
‫#‏قصة_هادفة‬


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:20 am

صور رائعة عن الحياء
الصورة الاولى
عائشة رضي الله عنها عندما دفن عمر بن الخطاب بجانب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبوها أبو بكر الصديق كانت تحتجب وتشد خمارها فيقال لها لِمَ يا عمتاه
وأنتي في بيتك ؟؟ قالت : إنه رجل غريب.
ياالله ماأعظم حياءك ياحبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم
الصورة الثانية
ذهبت أم كلثوم بنت جعفر بن أبي طالب رضي الله عنها وهي ابنة خمس سنين في حاجة إلى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب وكان ثوبها يجر وراءها شبرا أو يزيد فأراد عمر أن يمازحها فرفع ثوبها حتى بدت
قدماها .
فقالت: مه ""يعنى دعه واتركه"" أما إنك لو لم تكن أمير المؤمنين لضربت وجهك .
رحمك الله يا أم كلثوم أين انتي من بنات ونساء المسلمين اليوم . . !!
((الامن رحم ربي))
خمسه سنوات وهذا ردها!!!!!!!! ياامهات المستقبل ربوا بناتكم على حياء ام كلثوم
الصورة الثالثة
لفاطمه رضي الله عنها التي سطرت لنا كيف يكون حياء المرأة المسلمه
لما مرضت «فاطمة » رضي الله عنها مرض الموت الذي توفيت فيه، دخلت عليها «أسماء بنت عميس» رضي الله عنها تعودها وتزورها فقالت «فاطمة» لـ «اسماء» والله إني لأستحي أن أخرج غدا
(أي إذا مت) على الرجال جسمي من خلال هذا النعش!!
وكانت النعوش آنذاك عبارة عن خشبة مصفحة يوضع عليها الميت ثم يطرح على الجثة ثوب ولكنه كان
يصف حجم الجسم، فقالت لها «أسماء» أو لا نصنع لك شيئاً رأيته في الحبشة؟!
فصنعت لها النعش المغطى من جوانبه بما يشبه الصندوق ودعت بجرائد رطبة فحنتها ثم طرحت على
النعش ثوباً فضفاضا واسعا فكان لا يصف! فلما رأته «فاطمة» قالت لـ «اسماء»: سترك الله كما سترتني!!
فهل تفقهه من تظهر مفاتنها امام الرجال الاجانب ..!!؟؟
اللهم انا نسالك العفاف والتقى

والتبرج من صفات أهل النار فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " صنفان من أهل النار لم أرهما، قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات، مميلات مائلات، رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها، وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا." رواه مسلم
والتبرج شر ونفاق، فعن أبي أذينة الصدفي رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " خير نسائكم الودود الولود المواتية المواسية إذا اتقين الله، وشر نسائكم المتبرجات المتخيلات وهن منافقات لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم." رواه البيهقي وصححه الألباني

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..
‫#‏قصة_هادفة‬


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:20 am

• وتقول زوجة عمر بن الخطاب عاتكة:
كان يأتي إلى فراشه لينام فيطير منه النوم ويجلس يبكي
فأقول له: ما لك يا أمير المؤمنين؟
فيقول: توليت أمر أُمة محمد صلى الله عليه وسلم، وفيهم المسكين والضعيف واليتيم والمظلوم، وأخشى أن يسألني الله عنهم يوم القيامة.
وقرقر بطنه من الجوع على المنبر عام الرمادة، فأشار إلى بطنه
وقال: قرقر أو لا تقرقر والله لا تشبع حتى يشبع أطفال المسلمين.
ومرعمر بامرأة في خيمة وقد ولدت طفلا وعندها أطفال غيره قد مات أبوهم، فذهب إلى بيت المال وأحضر دقيقا وزيتا وأوقد لهم النار وصنع لهم العشاء وقدمه،
فقالت المرأة: والله إنك خيرٌ من عمر بن الخطاب.
وقرأ قول الله تعالى (أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ) فبكى
وقال ما بقي لنا شيء ومن بقي له شيء فليطلبه.
وذهب بثوبه المرقعّ لفتح بيت المقدس
وقال له بعض قواده لو لبست يا أمير المؤمنين لباسا جميلا إعزازا للإسلام،
فقال: نحن قوم أعزنا الله بالإسلام ومهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله.
وكان يطلي إبل الصدقة، فجاءه رجل
فقال: يا أمير المؤمنين أنا أطلي عنك الإبل،
فقال عمر: أأنت تحمل عني ذنوبي يوم القيامة؟
ولما أصاب القحط المدينة كان يدور بين الخيام وجفنة الطعام على رأسه يوزعه بين الفقراء.
وطلب عام القحط من الأعراب والفقراء أن يسكنوا في ضواحي المدينة ونصب لهم خياما وقال إما نحيا سويَّا أو نموت سويَّا.
وجاءه رجل وقال يا أمير المؤمنين لو أوصيت بالخلافة لابنك عبد الله فإنه أهلٌ لها
فقال عمر: كذبت قاتلك الله اُشهد الله على مقتك كيف أوصي بالخلافة إليه وفي المسلمين من هو خير منه؟
وشكا إليه قبطي من مصر ابن أميرها، محمد بن عمرو بن العاص،
يقول القبطي: سابقته بفرسي يا أمير المؤمنين فسبقته
فضربني وقال أتسبقني وأنا ابن الأكرمين؟
فدعا عمر محمدا وبطحه وجلده
وقال: متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا؟

انظر كتاب أخبار عمر للطنطاوي، وعمر بن الخطاب للصلاّبي، والبداية والنهاية لابن كثير

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..
‫#‏قصة_هادفة‬


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:21 am

وقف عمر يخطب الناس وعليه ثوب طويل
فقال: أيها الناس اسمعوا وعوا.
فقال سلمان الفارسي: والله لا نسمع ولا نعي.
فقال عمر: ولِمَ يا سلمان؟
قال تلبس ثوبين وتُلبسنا ثوبا.
فقال عمر لابنه عبد الله: يا عبد الله قم أجب سلمان.
فقال عبد الله: إنّ أبي رجل طويل فأخذ ثوبي الذي هو قسمي مع المسلمين ووصله بثوبه.
فقال سلمان: الآن قل يا أمير المؤمنين نسمع وأمر نُطع.
وقال عمر مرة على المنبر للناس: ما أنتم فاعلون لو حدت على الطريق هكذا؟ وحرف يده.
فقام رجل من آخر الناس وسل سيفه وقال: والله لو حدت عن الطريق هكذا لقلنا بالسيوف هكذا.
فقال عمر: الحمد لله الذي جعل في رعيتي من لو حدت على الطريق قومني.

وقال له رجل: اتق الله يا عمر. فدمعت عيناه، وقال: لا خير فيكم إذا لم تقولوها ولا خير في إذا لم أقبلها
.
وطالب عمر على المنبر بتقليل مهور النساء، فقامت امرأة من آخر المسجد فقالت يا أمير المؤمنين إنّ الله يقول (وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَارا فَلاَ تَأْخُذُواْ مِنْهُ شَيْئا) فقال عمر: أصابت امرأة وأخطأ عمر. يقول ابن عباس: والله لقد رأيت في قميص عمر وهو خليفة أربع عشرة رقعة.

* وجاء الهرمزان الوزير الفارسي يبحث عن عمر، فوجده نائما تحت شجرة عليه قميص مرقع بلا حراسة، فهزّ الهرمزان رأسه وقال: حكمت فعدلت فأمنت فنمت،

* وقال عمر: والله لو عثرت بغلة في ضفاف دجلة لخشيت أن يسألني الله عنها لِمَ لم تصلح الطريق لها يا عمر؟
ووجد حلوى عند أطفاله فقال لزوجته: من أين لكم ثمن هذه الحلوى؟
قالت كنت أوفّر من حصتنا من الدقيق الذي يأتينا من بيت المال،
فقال عمر: توفرين الدقيق وفي المسلمين من لا يجد دقيقا؟ وأخذ الحلوى من أيدي أطفاله
وقال ردوها لبيت مال المسلمين؛

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:21 am

لما رجع الفاروق من الشام إلى المدينة -
انفرد عن الناس؛ ليتعرف أخبار رعيته،
فمر بعجوز لها خباء، فقصدها،
فقالت: يا هذا، ما فعل عمر؟
قال: قد أقبل من الشام سالماً،
فقالت: لا جزاه الله عني خيراً.
قال لها: ولم؟
قالت: لأنه ما فاتني من عطائه منذ ولي أمر المسلمين دينار ولا درهم،
فقال: وما يدري عمر بحالك وأنت في هذا الموضع؟!
فقالت: سبحان الله: ما ظننت أن أحداً يلي على الناس، ولا يدري ما بين مشرقها ومغربها. فبكى عمر،
فقال: واعمراه بك أتدافعه منك حتى العجائز، ثم قال لها: يا أمة الله، بكم تبيعيني ظلامتك من عمر؟ فإني أرحمه من النار،
فقالت: لا تهزأ بي، يرحمك الله؟
فقال عمر: لست بهزاء - فلم يزل بها حتى اشترى ظلامتها بخمسة وعشرين ديناراً - فبينما هو كذلك إذ أقبل: علي بن أبي طالب، وعبد الله بن مسعود - رضي الله عنهما –
فقالا: السلام عليك يا أمير المؤمنين.
فوضعت العجوز يدها على رأسها، وقالت: واسوأتاه، شتمت أمير المؤمنين في وجهه،
فقال: لا عليك، يرحمك الله.
ثم طلب وفاء فلم يجده، فقطع قطعة من مرقعته، وكتب فيها: " بسم الله الرحمن الرحيم. هذا ما اشترى عمر ظلامتها منذ ولي إلى يوم كذا بخمسة وعشرين ديناراً، فما تدعيه عند وقوفه في المحشر بين يدي الله تعالى فهو منه بريء شهد على ذلك من فلانة: علي بن أبي طالب، وعبد الله بن مسعود " .
قال أبو طلحة: ثم دفع الكتاب إلي،
وقال: إذا مت فاجعله في كفني؛ ألقى به ربي عز وجل

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:22 am

دكتور جامعى بمدينة المنصورة مريضًا بالقلب، ولا علاج له إلا بعملية جراحية لتوسيع أحد الشرايين، وسافر إلى لندن لعمل تحاليل وإشاعات لتحديد يومِ إجراء العملية، وبالفعل تم تحديد العملية، وقالوا له لابد من إجراء العملية لأن حياتك معرضة للخطر ، قال لهم هل من الممكن أن أعود إلى مصر لأضع بعض الوصايا ولانجز بعض المهام قبل إجراء العملية ، فأعطوه بعض العلاجات وسمحوا له بالذهاب إلى مصر ، يقول والله يا شيخ محمد جلست مع صديق لى فى مصر فى مكتبه الخاص وأنا مهموم وذلك قبل السفر بيوم إلى لندن فرأيت أم كبيرة عند جزار تقوم بجمع العظم وبعض القطع الصغيرة جدًّا من اللحم التي تقع من الجزار أثناء تقطيعه اللحم، فتعجَّب الرجل من ذلك وتأثر، فخرج من المكتب وذهب للمرأة وقال لها ماذا تفعلين يا أمى ؟
قالت له يا إبنى أنا عندى سبعة أيتام والله ما أكلوا لحم منذ ستة أشهر ولا استطيع شراء اللحم وأنا بجمع أى شىء لأطعمهم
قال الرجل فبكيت وقال لها كم يكفيكم من اللحم ؟
قالت نصف كيلو
فتعجب الرجل وقال لها نصف كيلو لسبع بنات واحنا بنرمى كل يوم لحمة فى سلة المهملات فقال للجزار أعطيها 2 كيلو وستأتى لك كل أسبوع فأعطيها 2 كيلو وقال للجزار كم تتكلف السنة قال كذا من النقود فاعطاه الرجل حساب سنة مقدم على أن يعطى للمرأة كل أسبوع 2 كيلو لمدة سنة
قال فجلست المرأة على ركبتيها وظلت تدعوا لى بدعوات كاد ينخلع لها قلبى وعدت إلى صاحبى وأنا أبكى ولكنى أشعر بفرح يملأ قلبى بعد أن كنت أشعر بهم وغم لا يعلمه إلا الله ، ثم رجعت إلى بيتى وفتحت لى الباب ابنتى الجامعية فنظرت فى وجهى وقالت ما شاء الله ماذا حدث يا أبى أراك مسرورا
قال فذكرت لها ما حدث فبكت هى الاخرى ورفعت يدها إلى السماء وقالت يارب كما اسعد أبى المرأة وبناتها فاسعدنا بشفاء أبى
فيقسم الرجل بالله ويقول والله يا شيخ محمد لو كلفونى بهدم منزل فى هذا اليوم فكنت أشعر بقوة ونشاط وسعادة ،واصرت الاسرة بالذهب إلى لندن لإجراء العملية وعندما وصلت بكيت بكاءا وكأنى لم أبكى من قبل ، فعند إجراء الفحوصات والاشاعات والكشف
تعجب الطبيب وصرخ فى وجهى وقال ماذا صنعت ؟! وقال الشريان الذى كنا سنجرى عملية لتوسيعه اتسع بدون عمليه جراحيه
قال الرجل تاجرت مع الله جلا وعلا فاكرمنى الله وشفانى
قصة واقعية يرويها الشيخ محمد حسان نقلا عن صاحبها دكتور جامعى

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:23 am

ولد ‫#‏عبدالرحمن_بن_حمود_السميط‬ في 15 أكتوبر 1947م بالكويت،
كان طبيبا وحصل على دبلوم أمراض المناطق الحارة من بريطانيا ، وتخصص في مجال الجهاز الهضمي والأمراض الباطنية فى كندا وعمل بها
اتجه إلى العمل الدعوى وتولى منصب أمين عام جمعية مسلمي أفريقيا.
وكان السميط مؤسس جمعية العون المباشر - لجنة مسلمي أفريقيا سابقاً - ورئيس مجلس إدارتها، ورئيس مجلس البحوث والدراسات الإسلامية، ومن أهم إنجازاته أن أسلم على يديه أكثر من 11 مليون شخص في إفريقيا بعد أن قضى أكثر من 29 سنه ينشر الإسلام في القارة السمراء، وذلك قبل أن يصبح ناشطاً في العمل الخيري
ومن أهم ما قيل في السميط وصفه بأنه رجل بأمة
كان عنده من العلم كمثل الكثير من العلماء ولكن كان عنده من الهمة ما لا يملكه إلا القليل مثله ، عندما مرض تحدثت عنه الدنيا كلها عبر الشبكة العنكبوتية وخاصة أفريقيا ، فأبكى اليتامى والأرامل وأقمن الليل يدعون له وفى صلاة الفجر يدعون له فى قنوتهم ، هنيئا لك أيها الرجل مازلت على فراش المرض والناس يدعون لك .
كيف ملأت قلوب الملايين حبا لك وشوقا لك ؟
بذل عمره فى الدعوة ، وما أبقى شيئا لنفسه ،
أعطى جائزة الملك فيصل مليون ريال فتصدق بها كاملة ، ويحكى السميط ويقول ابخل ولد عندى من يتصدق بنصف ماله فكانوا كثيرين الانفاق فى سبيل الله ،
وفى دعوته تعرض للظروف الصعاب ويحكى رحمه الله يقول كنا نسمع بقرية لم يبلغها الاسلام فنذهب لنبلغ دين الله وليس بيننا وبينها إلا مستنقعا وقد يكون هذا المستنقع به من التماسيح والهوام فكنت اخوضه واخوانى ولا يظهر منى إلا رأسى ولا نبالى ولا نخاف .
وفى مرض الموت أصيب بغيبوبة ولما أفاق قال أريد أن أصلى .
انتقل الداعية الإسلامي د.عبد الرحمن السميط إلى رحمة الله ١٦-٨-٢٠١٣ م
رحم الله ‫#‏عبدالرحمن_السميط‬

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:23 am

يحكى أحد الضباط تقدم إلى أحد الرجال ببلاغ يشتكى فيه وهو حزين جدا ويقول عندى سبعة ابناء عميان ( لا يبصرون ) ، وفى يوم من الايام علمت أن إثنين من أبنائى أستطيع علاجهما باجراء لهما عمليه جراحيه تتم تحت إشراف طبيب ماهر فى مدينة أخرى وتتكلف العملية ألفى دينار فجمعت الالفى دينار بصعوبة لأننى فقير ، وتركت الالفى دينار فى السيارة وذهبت لأحضر أبنائى وعندما عدت لم أجد السيارة سرقت وبها النقود ،
قال له الضابط يا حاج لعه خير ولو أطلعكك الله على الغيب لما أخترت إلا واقعك الذى أختاره الله لك فلم يهتم الرجل بكلامى لأنه كان عليه جبال من الهموم وأخذنا بيانات السيارة وانصرف ، وبعد اسبوعين وجدوا السيارة فى الصحراء فاتصلوا على الضابط قال فتشوا على ألفى دينار فى أحد الأدراج
قالوا وجدناها ، وعلموا أن السيارة قد أخذها صبية صغار يلعبون بها وعندما نفذ الوقود تركوها فاتصل الضابط بسرعة بالرجل ليأتى إلى قسم الشرطة فلما وصل الرجل
قال له الضابط يا حاج عندى لك بشارة ،
قال الرجل وأنا أيضا عندى لى بشارتك قال الرجل أعطينى بشارتك أولا قال الضابط الحمد لله وجدنا السيارة كما هى سليمة ووجدنا بها الألفى دينار ، يقول الضابط لم يتأثر الرجل كثيرا ، فقال له الضابط وما بشارتك يا حاج قال الرجل أرأيت الولدين اللذين كنت سأجرى لهما العملية لإرجاع البصر
قال الضابط : نعم
قال الرجل : أرجع الله لهما البصر بدون عملية
فقد قدر الله جل جلالة أن يتأخر إجراء العملية وربما لو أجرى الرجل العملية لأفسد العينين ، ورجعت السيارة والمال
قصة حقيقية منقولة من محاضرة للشيخ د/ نبيل العوضي

أخى عندما تتعرض لما يزعجك لا تنزعج فلعله خير وأرضى بما قسمه الله لك ، فقد يقبل أحدنا لفعل شىء ويظن أنه خير وهو شر وهو لا يعلم وعندما لا يتم يسخط ويغضب وقد يتضح فيما بعد أنه كان فيه الهلاك .
قَالِ الله تَعالى-: ((وَعسَى أن تَكرَهُوا شَيْئًا وَهُو خيرٌ لَكُمْ وعَسى أن تُحبُّوا شَيْئًا وهُو شَرٌّ لَكُمْ وَاللهُ يَعلمُ وأَنتُم لا تَعلَمونَ)) ...

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:24 am

في أحد الأيام كان عمر يراقب أبو بكر الصديق في وقت الفجر وشد انتباهه أن أبا بكر يخرج بعد الصلاة مسرعا الى أطراف المدينة بعد صلاة الفجر ويمر بكوخ صغير ويدخله ثم ينصرف لبيته
فقرر عمر بن الخطاب دخول البيت بعد خروج أبو بكر منه ليشاهد بعينه ما بداخله وليعرف ماذا يفعل فيه الصديق رضي الله عنه بعد صلاة الفجر !!
حينما دخل عمر في هذا الكوخ الصغير وجد سيدة عجوز لا تقوى على الحراك كما أنها عمياء العينين ومعها صبيه صغار
قال عمر من أنت يا أمة الله
قالت عمياء حصيرة
سأل عمر العجوز : ماذا يفعل هذا الرجل عندكم ؟ (يقصد أبو بكر الصديق)
فأجابت العجوز وقالت : والله لا أعلم يا بنى فهذا الرجل يأتى كل صباح يحلب شاتنا ويكنس دارنا ويطعم صغارنا وينصرف دون أن يكلمنى !!؟؟
قال عمر لنفسه لأسبقن الصديق غدا ، وفى اليوم التالى ذهب عمر مبكرا ليفعل مثل ما يفعل ابو بكر قبل أن يأتى ابو بكر
قالت العجوز لعمر لقد سبقك صاحبك
فقال عمر : تبا لك يا عمر مثلك ينافس الصديق
وقال عبارته المشهورة : (لقد أتعبت الخلفاء من بعدك يا أبا بكر

عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما أن نتصدق، فوافق ذلك مالا عندي، فقلت: اليوم أسبق أبا بكر إن سبقته يوما، فجئت بنصف مالي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما أبقيت لأهلك؟ فقلت: مثله، وأتى أبو بكر بكل ما عنده، فقال يا أبا بكر: ما أبقيت لأهلك؟ فقال: أبقيت لهم الله ورسوله، فقلت: لا أسابقك إلى شيء أبدا.

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:25 am

ا تزال قوافل الدعاة إلى الله مستمرة لأنها أعظم الأعمال إلى الله ،
فمن أجلها خلق الله السموات والأرض والإنس والجن
قال الله تعالى: (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالأِنْسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ) 56
ومن أجلها الله كلف الله الرسول وأصطفاهم ليكونوا خير الخلق ،
ومن أجلها أريقت الدماء بين اتباع الحق واتباع الباطل
عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها منعوا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله تعالى .
ومن أجلها خلقت الجنة والنار
فكثير من الناس لا يعرفوا ما هو الإسلام ؟
لذا انطلقت قوافل الدعاة ليعرفوا الناس بخالقهم ، ومن هؤلاء الأبطال المعاصرين مؤسسة آفاق المستقبل برعاية فضيلة الشيخ / وحيد عبدالسلام بالى وإخوانه حفظهم الله ورعاهم وسدد على الحق خطاهم نسأل الله لهم الثبات والقبول والتوفيق وأن يجمعنا وإياكم بهم فى الفردوس الأعلى .

فى مؤسستنا آفاق المستقبل للتعريف بالإسلام
هناك باب عظيم من أبواب الصدقات الجارية
وهو رخيص جدا
حينما نعرض الإسلام على قرية فيسلم 100 أو أقل أو أكثر

نأتي بمدرس محلي من المدن ليسكن فى هذه القرية يصلي بهم ويعلمهم من العصر إلى المغرب مناهج علوم الإسلام للمسلم الجديد
صفحة بالعربية وصفحة بلغتهم

راتبه الشهري 100


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:25 am

قول كنت فى زيارة لإحدى المدن العربية المشهورة وكان فى هذا اليوم الذى وصلنا فيه وجدنا زحاما شديدا سألنا الناس ما السبب قالوا إنها جنازة أحد الأبطال ذهبنا إلى بيت هذا الشاب ولما وصلت إلى البيت وجدت والده يأخذ العزاء سلمت عليه وقلت له أحسن الله عزائك يا أبى فرد على بصوت مرتفع لا تعزنى يا شيخ وقال ولدى سعد كان عاصيا لله والله ما عرف الصلاة لسنوات طويلة وقد مات على طاعة فأنا والله أسعد أب فى الدنيا ، وجلس بجوارى أخوه الأصغر وأخذ يحدثنى عن حياة سعد وقال سعد بلغ منه من العصيان أنه كان يتعاطى جميع المخدرات والمسكرات واكثر من مرة كان ييقظ أمى من نومها لتعد له الطعام ولأصدقائه أصدقاء السوء وكان يصل به الأمر أنه يشد رأس أمه ويضربها وكانت تبكى وتقول له هداك الله يا ولدى وكانت الشرطة تطارده فى كل مكان وهو كان يهرب باستمرار ، فساعده أحد أصدقائه على السفر لإحدى الدول الأوروبية وتزوج من بنت كافرة وكان لا يكلمنا إلا نادرا ، وكانت أمى تدعوا له وتقول يارب قلب أبنى سعد بين يديك فأصلحة وبعد أربع سنوات عاد سعد إلى أرض الوطن وفرحت أمى فرحا شديدا ، ورجع سعد إلى أصدقاء السوء والمخدرات والمسكرات وبدأ صيته يعلى عاد الزعيم عاد الزعيم واصبح لسعد أكثر من ثلاثين صديقا كلهم تحت سيطرته لنشر الشر والرزيلة ، وفى إحدى الليالى كان سعد ساهرا مع أصدقائه فى إحدى الاستراحات فمر عليهم أحد الصالحين ووجه سؤال لسعد مباشر وقال له أنت ماذا ستقول لربك حين نزولك إلى قبرك ؟ هل ستنفعك دنياك أو أصدقائك أو قوتك ؟ لا شىء سيكون معك ، ثم تركهم وانصرف وظلت هذه الكلمات ترن فى اذن سعد وقام من بين أصحابه واستأذن وانصرف ، فما أن ركب سيارته إلا أنه بدأ يبكى بكاءا شديدا ويحدث نفسه ماذا سأقول لربى ؟ وما إن وصل بيته فرأى أمه فانحنى وأخذ يقبل قدميها ودموعه تبلل رجل أمه فشاركته أمه البكاء وقالت أمه ولدى سعد هداك الله ماذا بك فرد عليها سعد وقال لقد أبصرت طريق النور يا أمى قد رجعت إلى ربى يا أمى سأكون بك بارا يا أماه واترك المخدرات والمسكرات ويضم أمه إلى صدره بقوة وأمه تبكى معه ، ثم دخل غرفته وتخلص من الصور والمخدرات والمنكرات واشترى سجادة صلاة وما أن صلى فكنا نسمع بكاءه ودعاءه يا ربى إن لم ترحمنى فمن يرحمنى وفى خلال هذين اليومين حاول اصدقاء السوء رده إلى مستنقع الرزيلة مرة أخرى ولكنه تقوى بالله ثم بايمانه وجمع أصدقائه فى استراحة بيته ودموعه كالسيل على خده وقال لهم والله يا شباب لا راحة ولا سعادة فى الحياة التى تعيشونها من علمكم شرب المخدرات والمسكرات والمنكرات ويصطاد لكم الفتيات ودلكم على الخزائن ......... أنــــا ..........!!!!
وكنت أتظاهر لكم بالسعادة عندما أصل إلى ما أريد وكان قلبى يتقطع بالحسرة والألم والله لقد زال هذا كله مع أول دمعة لربى أرجوكم أرجعوا إلى ربكم وتوبوا الآن واستمر سعد على ذلك لمدة ثلاثة أيام ولقد تاب أكثر أصدقائه بسبب وعظه لهم ولقد تغيرت أفكارهم من هم الوصول للفتيات وتوزيع المخدرات إلى هم الحرص على حضور الدروس والمحاضرات وتوزيع الأشرطة والكتيبات .
هل تعلم كم مضى منذ توبة سعد حتى مات ؟
إنها خمسة أيام فقط !!!!!!!!!!
كيف مات ؟
فى اليوم الخامس بعد توبته أعدت أمه الفطور فى الساعة العاشرة صباحا وطرقت باب غرفته لتيقظه للافطار فلم يرد عليها فدخلت الغرفة وكان فى وضع التشهد وانتظرت ولما تأخر فى الصلاة نادته بصوت عالى يا سعد فجاء أخوه ونظر إليه فوجد وجهه مصفر وجسده متيبسا فعلم أنه قد مات ، دوى التكبير فى البيت وجاءوا يبكون فرحا قد رحل سعد وهو يصلى وتطاير الخبر فى المدينة وكان الحضور فى جنازته كبير جدا .

قصة واقعية عايشها ورواها الشيخ محمد الصاوى

فهل علمت أن توبة سعد وأصحابه وأعمالهم فى ميزان حسنات الرجل الصالح الذى وجهه السؤال إلى سعد ؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا ) . رواه مسلم


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:26 am

جاء فى الاثار أن الله يقول إنى لأستحي أن يرفع العبد يديه إلى فأردهما خائبتين فرفع عبد يده إلى السماء ويقول رب أغفر لى رب أغفر لى والملائكة تعلم فجورة وظلمه وعناده وإسراره فتقول الملائكة أى ربنا هذا ليس أهلا للمغفرة فيقول الله عز وجل ولكنى أهلا للتقوى والمغفرة فيغفر الله له .
وفى مشهد أخر رجل لديه بغله يوصل الناس بها من بلد إلى بلد ، وفى إحدى الأيام رجل غريب يريد أن يوصله إلى بلده وفى الطريق قال له الرجل الغريب اعرف طريقا مختصرا فدله على طريق أخر موحش بين الجبال غير الذى يتخذه الناس يقول فريت عظاما لآدميين فخفت ولما انقطع الطريق قال له الرجل أنزل يقول صاحب البغله علمت أن بالأمر شىء فرفع على سلاحه يريد قتلى قلت له لك البغله ولك المال ولك كل ما أملك ولكن أتركنى لأولادى فأنهم ينتظرونى
فقال له اللص : أما المال فإنى حصلت عليه أما أنت فإنى سأقتلك
قال : دعنى أصلى ركعتين
قال اللص : صلى وخفف
يقول : فلما أقبلت على الصلاة نسيت كل شيء إلا قول الله تعالى : ( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ) وظللت أرددها وأنا أصلى ثم رأيت فارس يلبس ثيابا بيضاء يركب فرسه متجه نحونا مسرعا وبيده رمح صوبه فى قلب اللص فقتله ، يقول فخفت وقلت له من أنت ؟
قال أنا رسول الذى يجيب المضطر إذا دعاه
فإن كان الله استجاب لأشر الخلق على الأطلاق ( ابليس ) عندما سأل الله كما جاء فى القرآن : (قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (36) قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ (37)
فكيف لا يستجيب الرحمن لنا ؟
وهو الذى أمرنا بالدعاء ووعدنا بالأستجابة
قال الله تعالى (وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين )
منقول من محاضرة لفضيلة الشيخ نبيل العوضى

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:28 am

كان نشيطا قويا ... يحمل قدرا كبيرا من الوسامة الظاهرة ..
كان بعيدا عن ربه سبحانه وتعالى .. أقلعت الطائرة
وبدأ محمد التفكير في رحلته الى الولايات المتحدة الامريكية
إنه سيستمتع هناك .. بأنواع من المشروبات ..
والملاهي الليلية ..
سوف يجد الكثير من الفتيات اللواتي يبحث عنهن
ومضت الرحلة .. وهو يرتب ويخطط ..
لم يدر بباله لحظة ..
أن الذي اعطاه القوة والشباب قد يحرمه منهما في اي لحظة
وصل الى امريكا واستأجر شقة ووضع فيها أمتعته
وبدأت الجولات ..
سهر بالليل حتى الصباح ونوم حتى المغرب ... ..
طرق الآذان سمعه أكثر من مرة ..
في أكثر من زاوية لأقلية المسلمين هناك ...
لكن لم يفكر ان هذا النداء له هو .. لأنه مسلم
أنفق الكثير من المال .. سَكِر حتى ما عاد يدرك شيئا من حوله
قال محمد :: مضت حياتي على هذا المنوال .. حتى جاءت تلك الليلة
دخلت إلى ذلك الملهى الليلي .. كان مليئا بالفتيات الجميلات
طلبت كأسا ً .... وبدأت أرتشف
" كنت أعلم أن الله سبحانه وتعالى حرم الخمر "
لكن شهوتي وغروري .. وحلم ربي .... كانوا قد أنسوني كل شئ
من بعيد .. نظرت إلي تلك الفاتنة .. واقتربت
كانت نظراتها تحمل الحب والغرام
اقتربت أكثر .. ثم مدت كفها .. ورمت بجسدها في حضني
صحيح أني قد عصيت الله كثيرا
لكن شعوري في تلك اللحظة .. كان مختلفا تلك المرة
كانت ملامحها تدل على أنها عربية
وفجأة ً تكلمت بلهجة عربية مُكسرة ..
قالت :: هل أنت عربي ؟؟
قالت :: نـعـم
قالت :: وأنا كذلك .. ومعي الجنسية الأمريكية .. وأنا مولودة
هنا منذ زمان
سألتني .. :: ما اسمك ؟
قلت :: مُــحمّـد
قالت :: أنا لا أحب هذا الاسم ..
قلت :: لماذا ؟؟
قالت :: لأنني ........ نصرانية
ابتعد جسمي فجأة .. فقد أحس قلبي بعدائها للإسلام
لكن هذا لا يؤثر في َّ .. من كثرة الشهوات التي سكنت
وغطت على قلبي
ابتسمت .. وغيرت الموضوع
قلت :: هل تحبين الرقص
قالت :: نعم
صعدنا معهم .. رقصنا .. ومرت الساعات طويلة
وطلبت منها أن تأتي معي .. لكنها رفضت
حاولت أكثر من مرة .. أن تمكنني من نفسها
لكنها رفضت ...
انصرفت تلك الليلة وعيناي لا تفرقهما صورة تلك الفاتنة
ضعف قلبي كثيرا .. لبعده عن الله سبحانه وتعالى
ومرت الليلة الثانية .. والثالثة .. وفي كل مرة
يزداد القلب بها حبا وغراما ..
حتى حصلت الفاجعة
تكلمت معها تلك الليلة
وقلت لها :: اُريدك أن تبيتي عندي هذه الليلة
قالت :: أنا موافقة .. بشرط .. أن تلبس هذا
وأخرجت من جيبها سلسلة .. في وسطها صليب ٌ صغير
تملكني شعور غريب
صحيح أنني عاص ٍ لله
صحيح أنني لا أصلي
صحيح أنني لم أرى والدي من شهور
لكنني مسلم
ولــكــن حبها فوق كل شئ
أسرعت وأخذت السلسلة .. وعلقتها في رقبتي
كـالمأسور .. كـالسجين وانا ابستم
قالت بتعجب :: واه .. إنها جميلة عليك .. هي هدية مني لك
لكن .. لا تقابلني إلا وأنت تلبسها
مرت الليالي مع تلك الفاتنة
لذيذة جميلة .. كان الشيطان يزينها لي
وفي ليلة ٍ رفضت المجيئ معي
كنت في شدة شوقي إليها .. حاولت أن أستعطفها
حاولت إغرائها بالمال
قالت :.:.: لا ... بصراحة
أريدك أن تصبح مسيحي
يااااااا الله .. يا الله
وقعت كلماتها علي قلبي كالصاعقة
قلت :: مستحيل
قالت :: وأنا أيضا مستحيل أن أرفقك بعد هذا الليلة
بدأ الشيطان يضحك علي ّ
" قل موافق .. قل موافق فقط ولا يضرك .. قل " كفرت بالإسلام " ولن
يضرك شئ .. فستريحك هذه الفتاة "
ومضت تلك الليلة .. وجاء الغد .. فإذا هي أكثر إغراء ً وجمالا
إقتربت مني .. حتى أصبح وجهها قريبا من وجههي
وقالت :: يا قاسي .. ألا تُحس بالحب
دوبتني تلك الكلمات .. حتى لقد كدت أسقط
قلت :: بلى .. وما الذي جعلني أتعذب وأتعلق بك ِ
قالت :: ما الذي يمنعك من أن تتنصر .. بل سأوافق على الزواج منك إذا تنصرت
هنا
خااااارت عزيمتي ...
نسيت كل شئ .. نسيت أن اسمي مُحمّد
اسم ُ " رسول الله صلى الله عليه وسلم "
نسيت والدي عندما كان يوقظني وأنا في الابتدائية لصلاة الفجر
نسيت والدتي التي كانت تدعو لي بالهداية حين أدخل من المنزل في ساعة متأخرة ٍ من الليل
نسيت نفسي .. لقد أصبحت عبدا ً للحب والهوى
ذهبت معها وحلقت رأس وتنصرت ...
دخلت الكنيسة لأول مرة
بكيت بدون شعور .. كانت دموع الإيمان تهرب من عيني
وأنا أدخل من باب الكنيسة
يـــا الله
بعد هذا العمر الطويل ..... أصبح كافرا ً
أصبح كافرأً !! وجزائي ماذا سيكون
الــنـــــــاااار ... يــا الله !!
أين خوفي من الله ؟!؟
أين حيائي ؟؟!
أين مجدي و عزي لديني ؟؟!
لقد مات كل شئ
رجعت بعدها إلى شقتي كــالمجنون
كنت أتحسس رأسي الأصلع
وأقول لنفسي :: ماذا فعلت يا مُحمد ؟؟!
هل تركت دين محمد ؟؟!
بدأت أبكي كثيرا
أغلقت باب شقتي وأخذت اغرق في بحر من الدموع
جاء الشيطان ويقول ::
" لا طريق للرجوع يا محمد ..
لا طريق للرجوع لقد أصبحت الآن كاااااافراً
وستموت على الكفر
وستدخل النار "
تذكرت جدي عندما كان يؤذن للصلاة
تذكرت مصحفي الذي كان في غرفتي
آآآآه تذكرت صديقا ً لي كان ينصحني
ويقول ::
يا محمد .. إحذر من سوء الخاتمة
بدأت أصرخ وأقول
لااااا يااااااارب .. لاااااااااا ياااااااااااااارب
لا تقبض روحي الآن
سأعود للإسلام ..
سأعود للقرآن ..
سأعود إليك يااارب
دخلت الحمام .. ألقيت تلك السلسلة والصليب في المرحاض
إغتسلت وتطهرت
وخرجت .. لقد شعرت بأن كل ذنوبي زاالت من فوق ظهري
قلت ودموعي لا تقف
أشهد أن لااا إله إلا الله ، وأشهد أن سيدنا محمد رسول الله
يا الله ما أحلاها من كلمات
كانت مفتاح السعادة
ياااااارب أنا عائد إليك
أنا عائد إلى الصلاة و إلى بر الوالدين و إلى صوم رمضان
أنا عــائد إلى كل ما يرضيك يا رب
ركبت أول طائرة تذهب بي إلى بلدي
كان أول شئ سمعته جين وصلت إلى المطار هو الآذان
خرجت الدموع دون إرادتي
ترى ... سيغفر لي ربي ؟!
دخلت على والدتي
رميت بجسدي في حضنها أبكي
يا أمي .. لن أعصي ربي أبدا يا أمي
سامحيني في عقوقي لك وبعدي عنك ِ
ضمتني إلى صدرها
قالت : ولدي .. أحسن إلى ربك .. فهو رحيم ٌ .. يفرح بمن تاب إليه
مرت الأيام .. ومحمد من روضة إلى روضة
ومن سعادة ٍ إلى سعادة
وكلما تذكر تلك الرحلة
لا تجف دموع عينيه
إذا إقتربت والدته من غرفته ليلا ً
تسمع أنينا ً وبكاء ً
وإذا جاء الصباح
تسمع قراءة القرآن .. والاستغفار
جاء يوم من الأيام
فدخلت والدته عليه في غرفته لتوقظه لصلاة الفجر
فتحت الباب .. فوصل إلى أنفها رائحة طيبة ذكية
ما رأت مثلها قط
تحسست ولدها في سريره
مدت يديها فلم تجد ولدها
نظرت ببصرها الضعيف
فإذا هو ساجدٌ على سجادة الصلاة .. قرب سريره
وقفت تتأمل فيه .... طال انتظارها
نادت :: محمد .. ولدي .... لم يرفع رأسه
اقتربت الأم .. مدت يدها حركته ..
فـــمال على جنبه
نظرت الأم ولم تتحمل
أترى سيكون ولدها قد مات ... وهو ساجد ؟؟
لم تتحمل وهي تشاهد ذلك المشهد الرائع
خرجت الدموع من عينيها غزيـــرة
وهي تنادي :: يا أولاد .. يا أولاد
يا أهل المنزل ... يا أهل البيت
انظروا إلى أخيكم " محمد "
اقتربوا .. حركوه ، ياااا الله
لقد مات أخي محمد مات وهو ساجد
يا أماه .. علمت ان الرائحة التي وصلت إلى أنفها
هي رائحة روحه الطاهرة التي رفعتها ملائكة الرحمة
وصعدت به إلى ربه ومولاه
وفرح مولاه بعودته .. فرزقه خاتمة ً حسنة
أحب الله .. فأحب الله لقائه
هنيئا يا محمد هذا الحب .. وهنيئا تلك الخاتمة
أرأيت أخي .. أرأيت أختي
هيا .. مدوا أكفكم جميعا
دعونا نتعاهد
إن لا نحب إلا ما يرضي الله سبحانه الله وتعالى
وأن نبغض ما يبغض الله جل وعلا
فمهما بلغت الذنوب فلماذا لا تتوب ؟

نقلا ً عن الشيخ مُحمد الصاوي
‫#‏قصة_هادفة‬


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:28 am

يقول محمد ابن المنكدر أحد العلماء الصالحين
كانت لي سارية في مسجد رسول الله – صلى الله عليه وسلم- أجلس أصلي إليها الليل فقحط أهل المدينة سنة فخرجوا يستسقون فلم يسقوا.
فلما كان من الليل صليت عشاء الآخرة في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم جئت فتساندت إلى ساريتي. فجاء رجل أسود، تعلوه صفرة، متزر بكساء، وعلى رقبته كساء أصغر منه.فتقدم إلى السارية التي بين يدي وقمت خلفه. فقام فصلى ركعتين ثم جلس فقال:
أي رب أي رب، خرج أهل حرم نبيك يستسقون فلم تسقيهم، فأنا أقسم عليك لما سقيتهم.يقول ابن المنكدر: فقلت مجنون. قال فما وضع يده حتى سمعت الرعد, ثم جاءت السماء بشيء من المطر أهمني الرجوع إلى أهلي .يعني من كثرة المطر.
فلما سمع المطر حمد الله بمحامد لم أسمع بمثلها قط، ثم قال: ومن أنا وما أنا, حيث استجبت لي, ولكني عذت بحمدك، وعذت بطولك. ثم قام فتوشح بكسائه الذي كان متزرا به، وألقى الكساء الآخر الذي كان على ظهره في رجليه ثم قام، فلم يزل قائما يصلي حتى إذا أحس الصبح سجد وأوتر وصلى ركعتي الصبح ثم أقيمت صلاة الصبح فدخل في الصلاة مع الناس. ودخلت معه فلما سلم الإمام قام فخرج وخرجت خلفه حتى انتهى إلى الباب.فلما كانت الليلة الثانية صليت العشاء في مسجد رسول الله ثم جئت إلى ساريتي فتوسطت إليها وجاء فقام فتوشح بكسائه، وألقى الكساء الآخر الذي كان على ظهره في رجليه وقام يصلي، فلم يزل قائما حتى إذا خشي الصبح سجد، ثم أوتر ثم صلى ركعتي الفجر. وأقيمت الصلاة فدخل مع الناس في الصلاة ودخلت معهم ثم إذا سلم الإمام خرج من المسجد وخرجت خلفه، فجعل يمشي واتبعه حتى دخل دار عرفتها من دور المدينة ورجعت إلى المسجد فلما طلعت الشمس وصليت خرجت حتى أتيت الدار فإذا أنا به قاعدا يخرز وإذا هو إسكافي ( صانع أحذيه ) . فلما رآني عرفني، وقال: أبا عبد الله مرحبا ألك حاجة، تريد أن أعمل لك خفا ؟فجلست فقلت ألست صاحبي بارحة الأولى؟فاسود وجهه، وصاح بي، وقال: ابن المنكدر ما أنت وذلك، قال وغضب، قال ففرقت والله منه أي (خفت والله من غضبه)
وقلت: أخرج من عنده الآن، فلم كانت الليلة الثالثة صليت العشاء في مسجد رسول الله ثم جئت إلى ساريتي فتوسطت إليها، فلم يجئ فقلت: أن لله ما صنعت! إنا لله ما صنعت!.
فلما أصبحت جلس في المسجد حتى طلعت الشمس ، ثم خرجت حتى أتيت الدار التي كان فيها فإذا باب البيت مفتوح وإذا ليس في البيت شيء
فقال لي أهل الدار: يا أبا عبد الله ما كان بينك وبين هذا أمس؟ قلت ماله ؟ قالوا لما خرجت من عنده أمس بسط كسائه في وسط البيت ثم لم يدع في بيته جلدا ولا قالبا إلا وضعه في كسائه، ثم حمله ثم خرج، فلم ندر أين ذهب.
يقول ابن المنكدر: فلم يبقى في المدينة دارا أعلمها إلا طلبته فيها، فلم أجده.
رحمه الله- خشية أن يفتضح عمله ولأجل أنه عُرف خرج من المدينة كلها، وهو يريد أن يكون السر بينه وبين الله.

قد ذكر هذه القصة ابن الجوزي في صفة الصفوة وذكرها الذهبي في سير أعلام النبلاء،

قال النبي صلى الله ُعليه وسلم : ( ربَّ أَشْعَثَ مَدْفُوعٍ بِالأَبْوَابِ لَوْ أَقْسَمَ عَلَى اللَّهِ لأَبَرَّهُ ) أخرجه مسلم

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:29 am

قبل سنوات انتقل إمام إحدى المساجد إلى مدينة لندن – بريطانيا – وكان يركب الباص دائماً من منزله إلى مدينة أخرى.
بعد انتقاله بأسابيع، وخلال تنقله بالباص كان أحياناً كثيرة يستقل نفس الباص بنفس السائق، وذات مرة دفع أجرة الباص وجلس، فاكتشف أن السائق أعاد له 20 بنساً زيادة عن المفترض من الأجرة، فكر الإمام وقال لنفسه أن عليه إرجاع المبلغ الزائد لأنه ليس من حقه.
ثم فكر مرةً أخرى وقال في نفسه انس الأمر فالمبلغ زهيد وقليل، ولن يهتم به أحد كما أن شركة الباصات تحصل على الكثير من المال من أجرة الباصات ولن ينقص عليهم شيء بسبب هذا المبلغ، إذن سأحتفظ بالمال وأعتبره هدية من الله وأسكت.
توقف الباص عند المحطة التي يريدها الإمام ولكنه قبل أن يخرج من الباب توقف لحظة ومد يده وأعطى السائق العشرين بنساً وقال له: تفضل. أعطيتني أكثر مما أستحق من المال.
فأخذها السائق وابتسم وسأله: ألست الإمام الجديد في هذه المنطقة؟ إنني أفكر منذ مدة في الذهاب إلى مسجدكم للتعرف على الإسلام ولقد أعطيتك المبلغ الزائد عمداً لأرى كيف سيكون تصرفك.
وعندما نزل الإمام من الباص شعر بضعف في ساقيه وكاد أن يقع أرضاَ من رهبة الموقف فتمسك بأقرب عامود ليستند عليه، ونظر إلى المساء ودعا باكياً: يا الله! كنت سأبيع الإسلام بعشرين بنساً.

هل تعلم أخى أن بعضنا الاسلام بأقل من دولار ؟
أحبتي الكرام: الهدف من هذه القصة أننا قد لا نرى أبداً ردود فعل البشر تجاه تصرفاتنا فأحياناً ما نكون القرآن الوحيد الذي سيقرؤه الناس أو الإسلام الوحيد الذي سيراه غير المسلمين لذا يجب أن يكون كل منا مثلاُ وقدوة للآخرين، ولنكن دائماً صادقين أمناء لأننا قد لا ندرك أبداً من يراقب تصرفاتنا، ويحكم علينا كمسلمين وبالتالي يحكم على الإسلام.
قصة منقولة من موقع صيد الفوائد

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:29 am

صاحب المؤمنين الأخيار
قال الحسن البصري،رحمه الله ( استكثروا من الأصدقاء المؤمنين فإن لهم شفاعة يوم القيامة )
عن جابر بن عبد اللَّه،يقول،سمعت رسول اللَهِ صلى اللَّه عليه وسلم،يَقُول( إن الرجل ليقول في الجنة ما فعل صديقي فلان،وصديقه في الجحيم،فيقول اللَه تعالى،أخرجوا له صَدِيقَهُ إِلَى الْجَنَّة،فَيَقُولُ مَنْ بَقِي ( فَمَا لَنَا مِنْ شَافِعِينَ،وَلا صَدِيقٍ حَمِيمٍ ) سورة الشعراء،
براءة الناس يومئذ بعضهم من بعض،وانقطعت علائق الأنساب، كما قال تعالى ( يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيه ) سورة عبس،

ولا تصاحب العاصين والكافرين الفجار
قال الله تعالى : ( ويوم يعض الظالم على يديه يقول يا ليتني اتخذت مع الرسول سبيلا ( 27 ) يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانا خليلا ( 28 ) لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جاءني وكان الشيطان للإنسان خذولا (29 ) )
قال ابن كثير في تفسيره :
وقوله تعالى : " ويوم يعض الظالم على يديه " الآية يخبر تعالى عن ندم الظالم الذي فارق طريق الرسول صلى الله عليه وسلم وما جاء به من عند الله من الحق المبين الذي لا مرية فيه وسلك طريقا أخرى غير سبيل الرسول فإذا كان يوم القيامة ندم حيث لا ينفعه الندم وعض على يديه حسرة وأسفا وسواء كان سبب نزولها في عقبة بن أبي معيط أو غيره من الأشقياء فإنها عامة في كل ظالم كما قال تعالى : " يوم تقلب وجوههم في النار " الآيتين فكل ظالم يندم يوم القيامة غاية الندم .
ويعض على يديه قائلا : " يا ليتني اتخذت مع الرسول سبيلا يا ويلتا ليتني لم أتخذ فلانا خليلا " يعني من صرفه عن الهدى وعدل به إلى طريق الضلال من دعاة الضلالة وسواء في ذلك أمية بن خلف أو أخوه أبي بن خلف أو غيرهما .
" لقد أضلني عن الذكر " وهو القرآن " بعد إذ جاءني " أي بعد بلوغه إلي قال الله تعالى " وكان الشيطان للإنسان خذولا " أي يخذله عن الحق ويصرفه عنه ويستعمله في الباطل ويدعوه إليه ..

إنَّ القصة ..
تنغرس في القلب انغراس العرق في القلب ..
وتثبت بإذن الله ثبات الجبال الراسيات فلا تميل كل الميل ..
فهى تضيء للإنسان حياته ؛ كإضاءة القمر ليلة البدر ..
‫#‏قصة_هادفة‬


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:30 am

"كان الأسود بن يزيد يختم القرآن في رمضان في كل ليلتيْن، وكان ينام بين المغرب والعشاء، وكان يختم القرآن في غير رمضان في كل ست ليالٍ"
وعن عبد الملك بن أبي سليمان، عن سعيد بن جبير أنه كان يختم القرآن في كل ليلتيْن
وقيل: كان الخليفة الوليد بن عبد الملك يختم في كل ثلاثٍ، وختم في رمضان سبع عشرة ختمة
وقال مسبِّح بن سعيد: "كان محمد بن إسماعيل البخاري يختم في رمضان في النهار كل يوم ختمة، ويقوم بعد التراويح كل ثلاث ليالٍ بختمة"

شهر رمضان هو شهر القرآن، فينبغي أن يكثر العبد المسلم من قراءته، وقد كان من حال السلف العناية بكتاب الله، فكان جبريل يدارس النبي القرآن في رمضان،
وكان عثمان بن عفان يختم القرآن كل يوم مرة،
وكان بعض السلف يختم في قيام رمضان كل ثلاث ليال، وبعضهم في كل سبع، وبعضهم في كل عشر، فكانوا يقرءون القرآن في الصلاة وفي غيرها.
كذلك كان للشافعي في رمضان ستون ختمة، يقرؤها في غير الصلاة.
وكان قتادة يختم في كل سبع دائمًا، وفي رمضان في كل ثلاث، وفي العشر الأواخر في كل ليلة.
وكان الزهريُّ إذا دخل رمضان يفرُّ من قراءة الحديث، ومجالسة أهل العلم، ويُقبِل على تلاوة القرآن من المصحف.
وكان سفيان الثوري إذا دخل رمضان ترك جميع العبادة وأقبل على قراءة القرآن
قال ابن رجب الحنبلي: "إنما ورد النهي عن قراءة القرآن في أقل من ثلاثٍ على المداومة على ذلك، فأما في الأوقات المفضَّلة كشهر رمضان، والأماكن المفضلة كمكة لمن دخلها من غير أهلها، فيستحبُّ الإكثار فيها من تلاوة القرآن؛ اغتنامًا لفضيلة الزمان والمكان، وهو قول أحمد وإسحاق وغيرهما من الأئمة، وعليه يدل عمل غيرهم، كما سبق"
شهر القرآن
كان الإمام أحمد يُغلِق الكتب ويقول: هذا شهر القرآن.
وكان الإمام مالك بن أنس لا يفتي ولا يدرِّس في رمضان، ويقول: هذا شهر القرآن.
وقد احتضر أحد السلف، فجلس أبناؤه يبكون، فقال لهم: لا تبكوا؛ فوالله لقد كنتُ أختم في رمضان في هذا المسجد عند كل سارية 10 مرات.وكان في المسجد 4 ساريات، أي: كان يختم القرآن 40 مرة في رمضان.
وكان بعض السلف الصالح يُحيي ليله بقراءة القرآن، فمرَّ عليه أحد تلاميذه، فسمعه يردد: {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّا} [مريم: 96]. فأخذ يكرِّر الآية حتى طلع الفجر. فذهب إليه تلميذه بعد صلاة الفجر، وسأله عما رآه.. فقال له: استرْ عليَّ ما رأيت.
فقال: أستره عليك ما دمتَ حيًّا، ولكن أخبرني بخبرك.
فقال: عندما كنت أردِّدها، نازلَ قلبي الودُّ الذي بين العبد وربِّه، فأخذت أتلذَّذُ بذلك الوداد، وكلما كرَّرت الآية ازداد ذلك الودُّ في قلبي.

أين نحن من هؤلاء الرجال ؟
أخى أختى والله لو تشبهنا بأدناهم همة لنجونا ولفلحنا


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس أغسطس 20, 2015 11:31 am

"كان الأسود بن يزيد يختم القرآن في رمضان في كل ليلتيْن، وكان ينام بين المغرب والعشاء، وكان يختم القرآن في غير رمضان في كل ست ليالٍ"
وعن عبد الملك بن أبي سليمان، عن سعيد بن جبير أنه كان يختم القرآن في كل ليلتيْن
وقيل: كان الخليفة الوليد بن عبد الملك يختم في كل ثلاثٍ، وختم في رمضان سبع عشرة ختمة
وقال مسبِّح بن سعيد: "كان محمد بن إسماعيل البخاري يختم في رمضان في النهار كل يوم ختمة، ويقوم بعد التراويح كل ثلاث ليالٍ بختمة"

شهر رمضان هو شهر القرآن، فينبغي أن يكثر العبد المسلم من قراءته، وقد كان من حال السلف العناية بكتاب الله، فكان جبريل يدارس النبي القرآن في رمضان،
وكان عثمان بن عفان يختم القرآن كل يوم مرة،
وكان بعض السلف يختم في قيام رمضان كل ثلاث ليال، وبعضهم في كل سبع، وبعضهم في كل عشر، فكانوا يقرءون القرآن في الصلاة وفي غيرها.
كذلك كان للشافعي في رمضان ستون ختمة، يقرؤها في غير الصلاة.
وكان قتادة يختم في كل سبع دائمًا، وفي رمضان في كل ثلاث، وفي العشر الأواخر في كل ليلة.
وكان الزهريُّ إذا دخل رمضان يفرُّ من قراءة الحديث، ومجالسة أهل العلم، ويُقبِل على تلاوة القرآن من المصحف.
وكان سفيان الثوري إذا دخل رمضان ترك جميع العبادة وأقبل على قراءة القرآن
قال ابن رجب الحنبلي: "إنما ورد النهي عن قراءة القرآن في أقل من ثلاثٍ على المداومة على ذلك، فأما في الأوقات المفضَّلة كشهر رمضان، والأماكن المفضلة كمكة لمن دخلها من غير أهلها، فيستحبُّ الإكثار فيها من تلاوة القرآن؛ اغتنامًا لفضيلة الزمان والمكان، وهو قول أحمد وإسحاق وغيرهما من الأئمة، وعليه يدل عمل غيرهم، كما سبق"
شهر القرآن
كان الإمام أحمد يُغلِق الكتب ويقول: هذا شهر القرآن.
وكان الإمام مالك بن أنس لا يفتي ولا يدرِّس في رمضان، ويقول: هذا شهر القرآن.
وقد احتضر أحد السلف، فجلس أبناؤه يبكون، فقال لهم: لا تبكوا؛ فوالله لقد كنتُ أختم في رمضان في هذا المسجد عند كل سارية 10 مرات.وكان في المسجد 4 ساريات، أي: كان يختم القرآن 40 مرة في رمضان.
وكان بعض السلف الصالح يُحيي ليله بقراءة القرآن، فمرَّ عليه أحد تلاميذه، فسمعه يردد: {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّا} [مريم: 96]. فأخذ يكرِّر الآية حتى طلع الفجر. فذهب إليه تلميذه بعد صلاة الفجر، وسأله عما رآه.. فقال له: استرْ عليَّ ما رأيت.
فقال: أستره عليك ما دمتَ حيًّا، ولكن أخبرني بخبرك.
فقال: عندما كنت أردِّدها، نازلَ قلبي الودُّ الذي بين العبد وربِّه، فأخذت أتلذَّذُ بذلك الوداد، وكلما كرَّرت الآية ازداد ذلك الودُّ في قلبي.

أين نحن من هؤلاء الرجال ؟
أخى أختى والله لو تشبهنا بأدناهم همة لنجونا ولفلحنا


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الجمعة أغسطس 21, 2015 6:59 am

مسا الخير :
قال تعالى في كتابه العزيز :
وتلك الأيام نداولها بين الناس ...
ليست شماته..ولكن للاعتبار من قوه الجبار..
عدنان خاشقجي....
ملياردير سعودي من مواليد عام 1935م
والده د/ محمد خاشقجي
كان الطبيب الخاص للملك عبد العزيز آل سعود...
كان عدنان خاشقجي امبراطور صفقات السلاح بين الدول العربية وأمريكا...
له دور في فضائح بنك الإعتماد الاماراتي وخساره البنك ٢٢ مليار دولار...
من أكبر الشركاء في شركه لوكهيد ونورثروب العملاقتين ...
أخته سميره خاشقجي طليقه الملياردير المصري محمد الفايد مالك محلات هارودز الشهيره في لندن...
ابنهما دودي الفايد الذى مات في حادث مع الأميره ديانا بعد قصتهما المعروفه..
زوجته الأولى ثريا خاشقجي.التى طلقها مقابل تعويض 548 مليون جنيه استرليني او ما يعادل 2740 مليون ريال سعودي...
كان عنده مزرعه في كينيا بطول 100كم وعرض100كم ...
اشتهت ابنته ايس كريم من فرنسا وشوكولاته من جنيف فأرسل لها طائرته البوينغ 747من كينيا إلى باريس إلى جنيف لإحضار الايس كريم وبكامل حموله الملاحين وعادت فى نفس اليوم...
يخته أكبر من يخت أوناسيس والسلطان قابوس وفيه مهبط لأربع طائرات ويعمل عليه 610 أشخاص ما بين ملاح وموظف وخادم ...
من جلساء عدنان خاشقجي الرئيس نيكسون وزعماء العالم ونجوم هوليود...
أما عن الحرس الشخصي فحدث ولاحرج...
هذا مختصرلحياه رجل رفض أن يساعد أي مديون أو مريض أو محتاج وكان يردد جملته الشهيره أنا لست وكيل آدم على ذريته...
عدنان خاشقجي كانت رواتب موظفيه ومصروفه الشخصي مليون دولار يومياً...
هذا الرجل عاد كما خلقتنى يارب لأنه لايعرف شيء اسمه الزكاه او صدقات أو مساعدات إنسانية للمحتاجين ...
ورغم ذلك سخر الله له من يشترى له تذكره سفر ليعود من القاهره لجده وعلى درجه سياحيه ...وأعطاه ماتيسر من المال وقال ياعدنان انا لم اتفضل عليك ولكن رب العزه والجلال أمرني أن أدفع لك وكل شهر يأتيك مصروفك مني على بنك الراجحي...
دعى عليه رجل مره في جوف الليل كان محتاجا لمبلغ من المال طرده عدنان من قصره شر طرده. قال المحتاج أسأل الله العظيم أن لايميتنى حتى أراك تمد يدك للناس وقد حصل ...
يارب..
لا تهنا أو تذقنا عذابك..وانكسار نفوسنا و لاتظهر لنا بأسك...
هذا عدنان خاشقجي أهم ملياردير وأكبر أسطورة في العصر الحديث...
وهدا وليد شلبي الموظف البسيط بالمطار يستقبله في جده وهو على كرسي متحرك ..
اللهم لا شماته...
ولكن للعبره فقط...
المصدر:
كتاب ( حجازيات ) طبعه عام 2015.


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الجمعة أغسطس 21, 2015 7:03 am

لـــورين بـــوث شـــقيقة زوجـــة رئـــيس الـــوزراء الـــبريطاني الأســـبق تـــوني بـــلير مـــع ابـــنتها ألـــكسندرا وهـــما تـــرتديان الـــحجاب وقــد اعـــتنقنا الاســـلام ...

الـــتقت الـــجزيرة نـــت ابـــنة لـــورين بـــوث شـــقيقة زوجـــة رئــيس الـــوزراء الـــبريطاني الأســـبق تـــوني بـــلير الـــطفلة ألـــكسندرا (12 عـــاما) الـــتي اعـــتنقت الإســـلام فـــي رمـــضان الـــماضي.

وقـــالت ألــــكسندرا إنـــها كـــانت تـــصلي مــع والـــدتها قــبل ســـنوات قـــليلة حـــيث جـــعل الإســـلام والـــدتها أكـــثر هـــدوءاً، ممـــا انـــعكس عـــليها أيـــضا بــــالراحة والــهدوء.

وأوضـــحت ألـــكسندرا أن والـــدتها كــانت تـــصطحبها للـــقاءات ونـــدوات خــارجية، فـــبدأت بـــالتعرف عـــلى الـــكثير مـــن الـــحقائق الـــعلمية الـــتي كـــانت مـــعروفة لـــدى الـــمسلمين الأوائـــل.

ولـــفتت الـــطفلة إلـــى أنـــها تـــعلمت حـــب الله والـــخوف مـــنه، حـــيث شــكلت الـــشهادة لـــديها حـــالة ســـحرية جـــعلتها تـــشعر بـــالارتياح والاطـــمئنان، وتـــذكر كـــيف نـــطقتها وهـــي تـــأخذ نــــفَسا عـــميقا وتـــشعر بـــأنها تـــحلق إلـــى الأعـــلى قـــائلة "لـــقد فـــعلتها. نـــعم لـــقد فـــعلتها".

وأكـــدت ألـــكسندرا أن الإســـلام غيّـــر حـــياتها بـــمنحها الـــمزيد مـــن الاحـــترام والـــتواضع، حـــيث تـــشعر بــــاحترام الـــذات أكـــثر بـــعد ارتـــداء الـــحجاب، مـــشيرة بـــهذا الـــصدد إلـــى أنـــها كـــانت مـــحظوظة بـــعد نــقلها هـــذا الــــعام للـــمدرسة الـــثانوية، حـــيث عـــاملتها إدارة الـــمدرسة والـــطلبة بـــاحترام وشـــعرت بـــأنها فــي مـــوضع تـــرحيب كــبير بـــعد تـــخصيص غـــرفة لــها للـــصلاة.

وخــتمت الـــطفلة قـــائلة إن مـــا حـــدث فــي الـــماضي هـــو إرادة الله، إذ لـــم تـــلتق بـــخالتها زوجـــة رئـــيس الـــوزراء الأســـبق، غـــير أن أقـــارب والـــدها تـــصرفوا بـــشكل غـــريب كـــالتحديق بـــوجهها فـــي الأســـابيع الأولـــى لاعـــتناقها الإســلام، ثـــم عــــادوا للـــتعامل مـــعها بـــشكل طـــبيعي جـــدا..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الجمعة أغسطس 21, 2015 7:05 am

قصة حب طه حسين و زوجته سوزان بريسو "Suzanne Bresseau" هي من أكثر قصص الحب المظلومه عبر التاريخ٬ و في رأيي هي أروعها على الإطلاق. قصة حب الزواج المستحيل٬ حب قائم على الإختلاف٬ الإختلاف بكل معانيه: هو مصري و هي فرنسية٬ هو مسلم و هي مسيحية٬ هو من عائلة فقيرة و هي من عائلة أرستقراطية٬ هو قمحي فاقد البصر و هي شقراء بعينين زرقاوين.

و رغم كل هذه الإختلافات إستمر زواجهما ٥٦ عام حتى وفاته٬ وكانت لقصه حبهما ثمرتين.. أنيس و أمينه. وبعد وفاته لم يتوقف الحب٬ و كتبت سوزان كتابا تخلد فيه قصه حبهما٬ أسمته "Avec Toi" أو "معك”٬ تقول في فصله الأخير:

"و في النهايه٬ كُنا معًا .. دائما .. وحدنا.. قريبين لدرجه فوق الوصف
كانت يدي في يده متشابكتان كما كانتا في بداية رحلتنا
و في هذا التشابك الأخير٬ تحدثت معه و قبلت جبينه الوسيم
جبين لم ينل منه الزمن و الألم شئ من التجاعيد
جبين لم ينل منه هموم الدنيا من العبس
جبين لازال يشع ضوءً ينير عالمي"

كانت فائقة الجمال.. و رغم أنه لم يرها يوما.. أحبها
و رغم فقدانه لبصره .. فإنها لم ترى ذلك يوما.. وأحبته
حب أعمى لا يرى الظاهر
أحب روحها فأحبت روحه
فكان يرى الدنيا بعينيها و كانت تعيش بنبض قلبه

إنه الحب كما يجب أن يكون ..


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: قصص هادفة ----------

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الجمعة أغسطس 21, 2015 7:12 am

"القرار بإعدام الهاكر الجزائري حمزة بن دلاج ( 24 سنة )"
تم القبض عليه بعد بحث من قبل الأنتربول دام أكثر من 3 سنوات كاملة , قبض عليه سنة 2013 بتايلاندا بعد الكشف بأنه من بين أخطر 10 هاكر في العالم المطلوبين لدى أمريكا ثم رحل لها بأمر من قبل FBI نفسه ..
قرصن لوحده 217 بنك بواسطة القرصنة المعلوماتية. كما أخذ أكثر من 4 ملايير دولار منها , مايعادل ميزانيات دول فقيرة و وزع أكثر من 280 مليون دولار على جمعيات خيرية وحدها بفلسطين و ساعد الكثير من الجمعيات في دول إفريقيا فقيرة ...
أيضا سيطر على أكثر من 8000 موقع فرنسي و أغلقه بالكامل ..
كذلك قرصن مواقع قنصليات أوروبية ووزع تأشيرات بالمجان لشباب الجزائر للسفر إليها
و أبرز المواقع التي سيطر عليها بالكامل مواقع الحكومة الصهيونية و كشف أسرار الجيش الصهيوني للمقاومة الفلسطينية و نشر بيانات هامة لأفراده .. ترجته الحكومة اليهودية بمساعدتها في تحصيين مواقعها الحساسة مقابل التوسط الإفراج عنه لكنه رفض ومازال قابع في السجن الأمريكي لحد هذه الساعة ..
لما تم القبض عليه ( ولكم أن تشاهدوا الصور ) لم تفارق إبسامته الجزائرية وجهه و استفز كثيرا العالم بها كرسالة مشفرة مفادها أن الجزائري لا يخاف ولا يستسلم , فالهدف نبيل و يستحق المغامرة بالنفس و النفيس لأجله وهو فلسطين لا غير


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 5:49 am