منتديات السادة الهوارة

د/مصطفى أبو الطيب الهوارى

<<span style="font-size: 18px;">div align="justify"><<span style="font-size: >الحمد لله رب العالمين تم حصولى على درجة الدكتوراة فى الدعوة والثقافة الاسلامية (عن القبائل العربية المصرية) من أكاديمية مشكاة للدرسات العربية والإسلامية انظروا قاموس القبائل العربية المصرية للدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/ و تم بحمد الله تعالى انشاء الجمعية الخيرية لأبناء الهوارة وقامت الجمعية على التواصل والمحبة بين أبناء العمومة والترابط ومساعدة كل من يحتاج مساعدة وعون كل من يحتاج أولادعمومته وهو تحالف لم يقم مذ مئات السنين ومقر الجمعية الرئيسى الدخيلة محافظة الأسكندرية وللجمعية الحق فى أنشاء كثير الفروع على مستوى جمهورية مصر العربية وللتواصل مع أدارة الجمعية جروب اتحاد جمعيات أبناء هوارة الخيرية على الفيس بوك أو التواصل مع د/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/رئيس مجلس أدارة جمعية أبناء الهوارة الخيرية01224369577 /01002920977/01119825377
>>
<br />بشرى سارة لكل محبى البحث فى الأنساب العربية فى مصر سيتم إصدار الجزء الأول للقاموس قريبا إن شاء الله إعداد وتجميع الدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
>>

سأل عالم تلميذه: منذ متي صحبتني؟

شاطر
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

سأل عالم تلميذه: منذ متي صحبتني؟

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الخميس يوليو 03, 2014 10:01 am

سأل عالم تلميذه: منذ متي صحبتني؟
فقال التلميذ : منذ ثلاثة وثلاثين سنة...

فقال العالم : فماذا تعلمت مني في هذه الفترة؟!

قال التلميذ: ثماني مسائل...

قال العالم :إنا لله وإنا إليه راجعون ذهب عمري معك ولم

تتعلم الا ثماني مسائل؟!

قال التلميذ: يا أستاذ لم أتعلم غيرها ولا أحب أن أكذب...

فقال الأستاذ : هات ما عندك لأسمع...

****** ****** ****** ****** ****** ******
قال التلميذ:
الأولي:

أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل واحد يحب محبوبا فإذا ذهب

إلي القبر فارقه محبوبه فجعلت الحسنات محبوبي فإذا دخلت

القبر دخلت معي.

الثانية:

أني نظرت إلي قول الله تعالي: " وأما من خاف مقام ربه

ونهي النفس عن الهوي فإن الجنة هي المأوى "

فأجهدت نفسي في دفع الهوى حتى استقرت علي طاعة الله.

الثالثة:

أني نظرت إلي هذا الخلق فرأيت أن كل من معه شيء له قيمة

حفظه حتي لا يضيع ثم نظرت إلي قول الله تعالي: " ما عندكم ينفذ

وما عند الله باق " فكلما وقع في يدي شيء ذو قيمة وجهته لله

ليحفظه عنده.

الرابعة:

أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل يتباهي بماله أو حسبه أو

نسبه ثم نظرت إلي قول

الله تعالي: " إن أكرمكم عند الله أتقاكم " فعملت في

التقوي حتي أكون عند الله كريما.

الخامسة:

أني نظرت في الخلق وهم يطعن بعضهم في بعض ويلعن بعضهم

بعضا وأصل هذا كله الحسد

ثم نظرت إلي قول الله عز وجل: " نحن قسمنا بينهم معيشتهم

في الحياة الدنيا " فتركت الحسد واجتنبت الناس وعلمت ان

القسمة من عند الله فتركت الحسد عني.

السادسة:

أني نظرت إلي الخلق يعادي بعضهم بعضا ويبغي بعضهم علي

بعض ويقاتل بعضهم بعضا

ونظرت إلي قول الله تعالي: " إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه

عدوا " فتركت عداوة الخلق وتفرغت لعداوة الشيطان وحده.

السابعة:

أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل واحد منهم يكابد نفسه

ويذلها في طلب الرزق حتي انه قد يدخل فيما لا يحل له.

ونظرت إلي قول الله عز وجل: " وما من دابة في الأرض إلا

علي الله رزقها " فعلمت أني واحد من هذه الدواب فاشتغلت

بما لله عليّ وتركت ما لي عنده.

الثامنة:

أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل مخلوق منهم متوكل علي مخلوق

مثله , هذا علي ماله

وهذا علي ضيعته وهذا علي صحته وهذا علي مركزه .

ونظرت إلي قول الله تعالي " ومن يتوكل علي الله فهو حسبه

" فتركت التوكل علي الخلق واجتهدت في التوكل علي الله.

فقال الأستاذ: بارك الله فيك

انشر تؤجر و نسأل الله ان يضعها في ميزان حسنـــاتك


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

رد: سأل عالم تلميذه: منذ متي صحبتني؟

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الجمعة يوليو 04, 2014 10:15 am

قصة اليوم عن (عاصم بن ثابت)
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
"أحد صحابة رسول الله "صل الله عليه وسلم" أرادت قريش أن تثأر منه لقتلاها في أحد وتأتي برأسه إلي سلافه بنت سعد لأنه قتل ثلاثة من أبنائها في المعركه أرسله الرسول(ص) في جماعة لأمر ما فأحاط به قوم من هذيل فرفض ان يكون أسيرا لهم وقرر قتالهم؛ وقال: اللهم إني أحمي لدينك وأدافع عنه فاحم لحمي وعظمي ولا تظفر بهما أحدا من أعداء الله ثم هجم علي أعدائه وقاتلهم حتي نال الشهادة؛ وأرسلت قريش مالا وفيرا الي هذيل ليأخذوا رأس عاصم بن صابت ال سلافة التي أقسمت أن تشرب فيها الخمر فلما ذهبوا لجسده ليفصلوا عنه الرأس فوجئوا بأسراب النحل تحيط به وكلما أقتربوا منه لدغتهم ودافعت عنه فتركوه حتي يأتي الليل وتنصرف الأسراب عنه؛ فإذا بالمطر ينهمر ويملاء الوادي في ظلام الليل فلما جاء الصباح خرجوا للبحث عن جسد عاصم فلم يجدوا له أثرا "


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 5:39 am