منتديات السادة الهوارة

د/مصطفى أبو الطيب الهوارى

<<span style="font-size: 18px;">div align="justify"><<span style="font-size: >الحمد لله رب العالمين تم حصولى على درجة الدكتوراة فى الدعوة والثقافة الاسلامية (عن القبائل العربية المصرية) من أكاديمية مشكاة للدرسات العربية والإسلامية انظروا قاموس القبائل العربية المصرية للدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/ و تم بحمد الله تعالى انشاء الجمعية الخيرية لأبناء الهوارة وقامت الجمعية على التواصل والمحبة بين أبناء العمومة والترابط ومساعدة كل من يحتاج مساعدة وعون كل من يحتاج أولادعمومته وهو تحالف لم يقم مذ مئات السنين ومقر الجمعية الرئيسى الدخيلة محافظة الأسكندرية وللجمعية الحق فى أنشاء كثير الفروع على مستوى جمهورية مصر العربية وللتواصل مع أدارة الجمعية جروب اتحاد جمعيات أبناء هوارة الخيرية على الفيس بوك أو التواصل مع د/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/رئيس مجلس أدارة جمعية أبناء الهوارة الخيرية01224369577 /01002920977/01119825377
>>
<br />بشرى سارة لكل محبى البحث فى الأنساب العربية فى مصر سيتم إصدار الجزء الأول للقاموس قريبا إن شاء الله إعداد وتجميع الدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
>>

عصر الاحتلال الفرنسي 1798-1801

شاطر
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

عصر الاحتلال الفرنسي 1798-1801

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الأربعاء يوليو 18, 2012 12:42 pm

عصر الاحتلال الفرنسي
1798-1801



كان نظام الحكم الشائع في أوربا حتى أواخر القرن الثامن عشر هو النظام الملكي ، وكان الملوك يحكمون بمقتضى حق مقدس ، حيث يدعون أنهم مفوضون من الله في الحكم وأنهم خلفاؤه في الأرض. ولما قامت الثورة الفرنسية 1789 وأعدمت الملك لويس السادس عشر وأعلنت نظاماً جمهورياً عرف باسم حكومة الإدارة ()؛ تحالف ملوك أوربا ضد فرنسا ، وثد نجح الثوار الفرنسيون في هزيمة معظم الدول الأوربية في سلسلة طويلة من الحروب ، نبغ خلالها قائد عسكري عبقري هو نابليون بونابرت. ولما كانت بريطانيا هي القوة الوحيدة التي استعصت على فرنسا فقد اقترح بونابرت فكرة غزو بريطانيا بشكل غير مباشر عن طريق ضربها في أهم مستعمراتها وهي الهند التي كانت تدر عليها أرباحا كثيرة. ومن هنا أتت فكرة الهجوم على مصر، ليس لأن مصر كانت تتبع بريطانيا بل لأنها تحتل مكانا استرتيجيا مميزا يصل بريطانيا بالهند. وكان غرض بونابرت - وأيدته في ذلك حكومة الإدارة - أن غزو مصر من شأنه أن يحولها إلى مستعمرة فرنسية تمكن فرنسا من أن يكون لها مركز عسكري في جنوب البحر المتوسط تستطيع الانطلاق منه لتهديد الممتلكات البريطانية في الهند.

وبالتالي كان الهدف الرئيس من الحملة العسكرية الفرنسية هدفاً استعمارياً. على أن بونابرت لم يقل ذلك للمصريين بطبيعة الحال، بل حاول إقناعهم - من خلال منشور طبعه في مطبعة عربية أحضرها معه ووزعه على المصريين عندما نزل بقواته في الإسكندرية في 2 يوليو 1798 - بأنه جاء ليخلصهم من حكم المماليك الثقيل (مراد بك وإبراهيم بك)، مضيفاً إلى ذلك ادعاؤه بأنه يكن احتراماً شديداً للإسلام والمسلمين. ولكن المصريين لم يصدقوا تلك الادعاءات بل قاوموا الجيش الفرنسي مقاومة شديدة في المدن وفي الأرياف، في الدلتا وفي الصعيد. وكانت هذه المقاومة من أهم الأسباب التي أدت إلى فشل هذه الحملة العسكرية. وكان من أهم الأسباب الأخرى التي أدت إلي جلاء الفرنسيين أن الأسطول البريطاني بقيادة الأميرال هوراشيو نلسون نجح في إيقاع هزيمة ثقيلة بالفرنسيين وفي إغراق أسطولهم الراسي في خليج أبي قير في أول أغسطس 1798. ونتيجة لذلك اضطر بونابرت إلى العودة إلى فرنسا تاركاً قيادة القوات الفرنسية للجنرال كليبير، الذي واجه إلى جانب الصعوبات السابقة جيشاً عثمانياً بقيادة الصدر الأعظم سعى لطرد الفرنسيين من مصر؛ فعقد معه صلحاً ينص على جلاء الفرنسيين من مصر وتسليمها للعثمانيين، ولكن هذا الصلح لم يلبث أن نُقض، وكليبير لم يلبث أن قتل ، وتولى قيادة الحملة الجنرال مينو الذي كان قد أعلن إسلامه وسمى نفيه عبد الله وتزوج من سيدة مصرية من رشيد. ولكن مينو واجه إلى مقاومة المصريين تحالفاً عثمانياً بريطانياً مملوكياً أجبره على الرحيل بقواته عن مصر يوم 2 سبتمبر 1801.

ومن أهم ما ميز هذه الغزوة الاستعمارية أنها جاءت ليس فقط بصحبة الجنود والعتاد العسكري بل أيضا بجيش من العلماء الذين كان هدفهم دراسة كافة نواحي الحياة في مصر والخروج بأنسب الطرق لاستعمارها واستغلالها وطريقة التعامل مع أهلها ، كما ساهم هؤلاء في الترويج للدور الحضاري للاحتلال الفرنسي. وبعد رحيل الحملة بأكثر من عشر سنوات تم نشر إنتاج هذا الجيش من العلماء والأدباء والمصورين في كتاب ضخم ضم ثلاثة عشر مجلداً عرف باسم "وصف مصر" Description d’Egypte

الوثائق:
تحتفظ دار الوثائق بمجموعتين من الوثائق الخاصة بتاريخ الاحتلال الفرنسي هما:
الوثائق المصرية: وتشمل سجلات المحاكم الشرعية التي ترجع إلى فترة الاحتلال ونجد في أحد تلك السجلات وثيقة عقد زواج منو وزبيدة الرشيدية وما احتواه العقد من شروط تعهد منو باحترامها، وسجلات التاريع (المساحة) الذي تم إجراؤه في ظل الحكم الفرنسي،
الوثائق الفرنسية: وتشمل نسخاً من الوثائق الفرنسية المحفوظة بمكتبة فنسن بفرنسا، بالإضافة إلى بعض الأصول التي تم شراؤها في العهد الملك من مكتبة خاصة في باريس في عام 1949 ، كما قامت الدار مؤخراً بشراء عدد من الوثائق الأصلية والنسخ التي كان الدكتور ... قد أحضرها معه من فرنسا. ونجد بين هذه الوثائق نسخة من الأمر العسكري الذي أصدره بونابرت لجنوده عشية نزولهم إلى الإسكندرية .



والآن عزيزي الطالب عليك إجابة هذه الأسئلة:

ما هي الأسباب الحقيقة للغزو الفرنسي لمصر ، وما هي الأسباب الظاهرية؟
هل تعتقد أن الفرنسيين كان لهم دور أساسي في تحديث مصر أم أن هذا الدور مبالغ فيه؟
في رأيك: لماذا حرص مينو على


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 8:11 am