منتديات السادة الهوارة

د/مصطفى أبو الطيب الهوارى

<<span style="font-size: 18px;">div align="justify"><<span style="font-size: >الحمد لله رب العالمين تم حصولى على درجة الدكتوراة فى الدعوة والثقافة الاسلامية (عن القبائل العربية المصرية) من أكاديمية مشكاة للدرسات العربية والإسلامية انظروا قاموس القبائل العربية المصرية للدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/ و تم بحمد الله تعالى انشاء الجمعية الخيرية لأبناء الهوارة وقامت الجمعية على التواصل والمحبة بين أبناء العمومة والترابط ومساعدة كل من يحتاج مساعدة وعون كل من يحتاج أولادعمومته وهو تحالف لم يقم مذ مئات السنين ومقر الجمعية الرئيسى الدخيلة محافظة الأسكندرية وللجمعية الحق فى أنشاء كثير الفروع على مستوى جمهورية مصر العربية وللتواصل مع أدارة الجمعية جروب اتحاد جمعيات أبناء هوارة الخيرية على الفيس بوك أو التواصل مع د/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى/رئيس مجلس أدارة جمعية أبناء الهوارة الخيرية01224369577 /01002920977/01119825377
>>
<br />بشرى سارة لكل محبى البحث فى الأنساب العربية فى مصر سيتم إصدار الجزء الأول للقاموس قريبا إن شاء الله إعداد وتجميع الدكتور/مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى
>>

موسوعة زعماء مصر الرئيس محمد نجيب جمال عبد الناصر محمد أنور السادات مبارك

شاطر
avatar
مصطفى سليمان أبوالطيب
مدير عام

عدد المساهمات : 5397
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 44

موسوعة زعماء مصر الرئيس محمد نجيب جمال عبد الناصر محمد أنور السادات مبارك

مُساهمة  مصطفى سليمان أبوالطيب في الثلاثاء يوليو 05, 2011 5:01 pm

موسوعة زعماء مصر الرئيس محمد نجيب جمال عبد الناصر محمد أنور السادات مبارك

الثلاثاء 5 يوليه 2011 - 12:34

بقلم : -

موسوعة زعماء مصر محمد نجيب ،( (1319م ـ 1405هـ،) 1901 ـ 1984م). محمد نجيب رجل دولة مصري كان أول رئيس للجمهورية وأول رئيس لوزرائها. وُلد بالخرطوم وتلقى تعليمه بكلية غوردون التذكارية بالخرطوم، ثم التحق بالأكاديمية العسكرية بالقاهرة وتخرج فيها، وعُين ضابطًا بالجيش المصري. عمل محمد نجيب في الأركان العامة خلال الحرب العالمية الثانية، وكان حاكمًا بالإنابة لسيناء وحاكمًا لمديرية البحر الأحمر بفيلق الحدود. وكان عميدًا بمقام لواء قائد، والقائد الثاني للقوات المصرية بفلسطين في عامي 1948- 1949م، ثم تولى قيادة كتيبة المشاة في عام 1951م. وخلال خدمته العسكرية، درس القانون ونال ليسانس الحقوق. كان محمد نجيب رئيسًا للجنة التنفيذية للضباط الأحرار التي قامت بثورة يوليو عام 1952م، وأمر الملك فاروق بترقيته إلى رتبة فريق، فتنازل عنها قانعًا برتبة لواء. وأصبح رئيسًا لمجلس قيادة الثورة، ورئيسًا للوزراء بعد ثورة يوليو 1952م. وعندما أعلن مجلس قيادة الثورة قيام الجمهورية المصرية الأولى في يونيو 1953م، عين محمد نجيب أول رئيس للجمهورية وأول رئيس وزراء لها. وحصل خلاف بينه وبين زملائه الضباط في قيادة الانقلاب فاستقال من جميع مناصبه وحل محله جمال عبدالناصر في أكتوبر 1954م وغاب بعد ذلك عن مسرح السياسة. وإلى جانب عمله بالسياسة، كان محمد نجيب أديبًا وخطيبًا بليغًا. نُشر له عام 1955م كتاب مصير مصر وكتب بعد فترة عمله السياسي كتابين أحدهما، كلمتي للتاريخ والآخر كنت رئيسًا للجمهورية. جمال عبد الناصر جمال عبد الناصر ، (1337-1390هـ، 1918 -1970م). جمال عبد الناصر مؤسس النظام الجمهوري في مصر بعد أن قاد ثورة يوليو 1952م التي أطاحت بالملك فاروق. وُلِدَ بالإسكندرية في أسرة تنتمي إلى بلدة بني مُر بمحافظة أسيوط، نشأ وتعلم بالإسكندرية والقاهرة ثم التحق بالكلية الحربية عام 1937م وتخرَّج ضابطًا عام 1938م وعين بسلاح المشاه في أسيوط ثم نقل إلى الإسكندرية. عمل في جمهورية السودان ثم عينُ مدرسًا بالكلية الحربية، وقد التحق دارسًا بكلية الأركان وعُين مدرّسًا بها. واشترك عبد الناصر في حرب فلسطين (1948م) وحوصرت فرقته في الفالوجا. وبدأ عبد الناصر يخطط للتنفيذ العملي للثورة المصرية ضد الفساد. أخذ ينظم جماعة الضباط الأحرار الذين قاموا بثورة في 23 يوليو 1952م. وفي يونيو 1953م، تقلد عبد الناصر منصب نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية. وفي فبراير 1954م عين رئيسًا للوزراء، وأصدر كتاب فلسفة الثورة. وفي عام 1955م، أدى دورًا مهمًا في مؤتمر باندونج، حيث انطلقت دعوة الحياد الإيجابي من دول آسيا وإفريقيا، وتطوّرت إلى مبدأ عدم الانحياز، وكان له دورٌ بارزٌ في ذلك. وفي عام 1956م، وقَّع معاهدة مع إنجلترا لجلاء القوات البريطانية من قاعدة قناة السويس بعد استعمار دام نحو ثلاثة أرباع قرن (1882 - 1956م). وفي العام نفسه، أصدر عبد الناصر مشروع دستور جديد، وتم استفتاء شعبي على الدستور وعلى رئيس الجمهورية. واجتمع عام 1957م أول مجلس نيابي بعد الثورة تحت اسم مجلس الأمة. وفي 26 يوليو 1956م، أمم قناة السويس على أثر انسحاب البنك الدولي وكل من أمريكا وإنجلترا من تمويل بناء السد العالي. وفي أكتوبر 1956م، اعتدت إسرائيل وفرنسا وإنجلترا على مصر كرد فعل لتأميم القناة، فقرر ألا تستسلم البلاد للعدوان إلى أن انتهت الحرب بانسحاب الدول الثلاث المعتدية. وعلى أثر ذلك نال عبد الناصر الاحترام كرجل دولة كبير. وفي فبراير 1958م قامت أول جمهورية عربية متحدة بين مصر وسوريا أعقبها اتحاد فيدرالي بين الجمهورية الجديدة واليمن. وقد انتكست في عهده أول تجربة وحدوية بين مصر وسوريا إثر الانفصال في سبتمبر 1961م. وفي 17 أبريل 1963م، وقع عبد الناصر ميثاق الوحدة بين العراق وسوريا ومصر. وأصدر القرارت الاشتراكية، وأمم المؤسسات الكبيرة وقاد عمليات التمصير وتحديد ملكية الأرض الزراعية. وقد نال الفلاحون والعمال مزايا كبيرة في ذلك العهد. وأعلن عبد الناصر مبادئ الفكر الجديد وأسس تنظيم الاتحاد الاشتراكي العربي الذي حل ّمحل الاتحاد القومي (1957م). وفي المجال العربي، ساند عبد الناصر ثورة الجزائر (1954-1961م) ضد الاستعمار الفرنسي بتقديم العتاد. وفي المجال الإفريقي، شارك في مؤتمرات الدار البيضاء (1962م)، وأديس أبابا (1964م)، حيث وضع ميثاق الوحدة الإفريقية، ووقع اتفاقيات اقتصادية وثقافية مع كثير من البلدان الحديثة الاستقلال. سافر إلى الهند ويوغوسلافيا وروسيا، كما شارك بشكل بارز في دور الانعقاد الخامس عشر لهيئة الأمم المتحدة عام 1960م. وفي عهد عبدالناصر في يونيو عام 1967م ووجه الجيش المصري بنكسة خطيرة، حيث تمكنت إسرائيل في عدوانها على الأمة العربية من احتلال كامل شبه جزيرة سيناء وقطاع غزة والضفة الغربية ومرتفعات الجولان وتدمير القوة الجوية المصرية. توفي عبد الناصر في آخر أيام مؤتمر القمة العربي الذي عقد بالقاهرة لمناقشة أزمة أيلول الأسود بين الأردن وحركة المقاومة الفلسطينية والتي وقعت في الفترة 25 - 28 سبتمبر 1970م. محمد أنور السادات محمد أنور السادات (1337-1402هـ، 1918م - 1981م). محمد أنور السادات رئيس جمهورية مصر العربية من عام 1970م حتى وفاته. وُلِدَ السادات في ميت أبو الكوم إحدى قرى محافظة المنوفية على دلتا نهر النيل، وتخرّج في الكلية الحربية المصرية عام 1938م، ثم انضم مع عبد الناصر وآخرين من العسكريين إلى تنظيم سري سُمِّي تنظيم الضباط الأحرار، يهدف إلى الإطاحة بالحكومة الملكية الخاضعة تمامًا للسيطرة البريطانية، وتحرير مصر من الاحتلال العسكري البريطاني فضلاً عن السيطرة السياسية والاقتصادية. حُكم على السادات بالسجن بسبب نشاطاته الثورية في الأربعينيات. في عام 1952م ساهم في قيادة حركة ثورة يوليو التي أطاحت بالملك فاروق. شغل السادات بعد الحركة عددًا من المناصب الحكومية المهمة، حيث تولى رئاسة مجلس الأمة ورئاسة تحرير جريدة الجمهورية، كما تولى أيضًا منصب نائب رئيس الجمهورية من 1964م إلى 1967م ومن 1969م إلى 1970م، حيث خلف بعدها عبد الناصر رئيسًا للجمهورية. قامت مصر تحت قيادته بعبور قناة السويس لتحرير أراضيها التي احتُلت عام 1967م من قِـبَـل إسرائيل فيما عرف بحرب رمضان (حرب العبور، 6 أكتوبر 1973م)، التي كان من أهم نتائجها تحرير جزء كبير من سيناء وإعادة افتتاح قناة السويس للملاحة العالمية، كما قام السادات بإجراء مفاوضات مع إسرائيل وتوقيع معاهدة كامب ديفيد بغرض تحقيق الصلح وتطبيع العلاقات مع الدولة اليهودية. تعرّض السادات لانتقاد شديد من قبل القادة العرب وشعوبهم بسبب انفراده بإجراء المفاوضات. وفي 6 أكتوبر 1981م اغتيل السادات بالقاهرة من قبل جماعة من الضباط المصريين الذين كانوا يعارضون سياساته. صار السادات رئيسا للجمهورية عقب وفاة الرئيس عبد الناصر عام 1970م، وقبلها كان نائبًا للرئيس. وكما فعل عبد الناصر من قبل، طالب السادات باسترجاع شبه جزيرة سيناء، وقطاع غزة اللذين احتلتهما إسرائيل بعد الحرب العربية الإسرائيلية عام 1967م. استعاد الجيش المصري عام 1973م، إبان الحرب العربية الإسرائيلية، جزءًا من شبه جزيرة سيناء. ثم توصلت حكومة السادات بعد نهاية الحرب إلى اتفاقيات مع إسرائيل تم بموجبها انسحاب القوات الإسرائيلية من بعض الأراضي الأخرى من سيناء، التي كانت قد احتلتها من قبل. وفي عام 1977م بدأ السادات، ومناحيم بيجن رئيس الوزراء الإسرائيلي، مفاوضات لإنهاء الصراع العربي الإسرائيلي. وفي اجتماعات نظمها الرئيس جيمي كارتر بالولايات المتحدة عام 1978م في كامب ديفيد، التقى السادات وبيجن وكارتر في مفاوضات أدت إلى اتفاقية تضمَّنت خططًا ترمي لانسحاب إسرائيل من كافة شبه جزيرة سيناء، كما أعدت الاتفاقية نظامًا للحكم الذاتي لفترة خمس سنوات بقطاع غزة والضفة الغربية لنهر الأردن اللتين تحتلهما إسرائيل. كما دعت الاتفاقية بالإضافة إلى ذلك إلى وضع معاهدة سلام بين مصر وإسرائيل. ونتيجة لذلك منح السادات وبيجن جائزة نوبل للسلام لعام 1978م. تم توقيع معاهدة السلام عام 1979م، وبموجبها أكملت إسرائيل انسحابها من سيناء عام 1982م، بينما لم يتم إجراء أي تنظيم للحكم الذاتي للضفة الغربية وقطاع غزة إلا في مفاوضات السلام الأخيرة (1993م. محمد حسني مبارك محمد حسني مبارك، ( 1347ه- ، 1928م - ). محمد حسني مبارك رئيس جمهوريَّة مصر العربية من عام 1402هـ، أكتوبر 1981م، وقد تولَّى الرئاسة خلفًا للرئيس أنور السادات. انتهج الرئيس حسنى مبارك نفس سياسات السادات، بما في ذلك استكمال معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل الموقعة عام 1400هـ، 1979م.. سمح الرئيس حسنى مبارك بقدر أكبر من الحرية السياسية وحرية الصحافة، مقارنة بالسادات. وعمل الرئيس مبارك على استقرار الجبهة الداخلية وتعميق الأسلوب الديمقراطي في الحكم، واستطاعت مصر أن تحقق تقدمًا كبيرًا في المجال الاقتصادي وشهدت البلاد نهضة وتحسنًا كبيرًا في خدمات التعليم والصحة ووسائل الاتصالات والمواصلات. وعلى الصعيد الخارجي شهدت مصر في عهده توثيق علاقات الصداقة والتعاون مع شعوب المنطقة العربية وكافة دول العالم. وُلد مبارك في بلدة كفر المصيلحة بمركز شبين الكوم محافظة المنوفية، وهي قرية تقع على مسافة 75كم تقريبًا شمال القاهرة. وتخرج في الكلية الحربية المصرية عام 1369هـ، 1949م، وفي كلية الطيران عام 1370هـ، 1950م. التحق بالقوات الجوية طيارًا مقاتلا، ثم أصبح رئيس سرب قاذفات قنابل، ثم مديرًا للكلية الجوية (كلية الطيران). رقي مبارك في مختلف الرتب العسكرية. وفي عام 1392هـ، 1972م أصبح قائدًا للقوات الجوية وكان له دور كبير في انتصار مصر في حرب رمضان 1393هـ، أكتوبر 1973م على إسرائيل لصمود قواته الجوية وقيادته بنفسه طلعات الطيران الأولى التي دكت معاقل العدو في هذه الحرب. واستمر في موقعه هذا حتى 1395هـ، عام 1975م عندما عينه السادات نائبًا لرئيس الجمهورية. جدّد الشعب المصري ثقته في الرئيس مبارك فانتخبه لفترة رئاسية رابعة في عام 1999م.تم عام 2005
التعليقات


_________________
مصطفى سليمان أبوالطيب الهوارى

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 7:59 am